سلال يكثف خرجاته الميدانية


يزور وهران اليوم.. وبرنامج مكثّف ينتظره
**
كثف الوزير الأول عبد المالك سلال خرجاته الميدانية في الآونة الأخيرة فبعد أيام من زيارته إلى ولاية الوادي قام الأسبوع الماضي بزيارة ولاية الجلفة التي فتح منها النار على دعاة مقاطعة التشريعيات ليأتي الدور اليوم على ولاية وهران وهي زيارة يُنتظر أن يكون (تفقد) مصنع رونو في واجهة برنامج الزيارة التي تأتي في سياق حرص الحكومة على بعث العمل الميداني والبحث عن بدائل للاعتماد المفرط على تصدير النفط حيث سطر الوزير الأول برنامجا مكثفا في وهران.
الوزير الأول عبد المالك سلال سيقوم اليوم الأربعاء بزيارة عمل إلى ولاية وهران تدوم يوما واحدا سيشرف خلالها على تدشين مشاريع هامة ويتفقد أخرى في طور الإنجاز بعاصمة غرب البلاد. 
وتتضمن هذه الزيارة التي تندرج في إطار تنفيذ ومتابعة برنامج رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة عدة مشاريع تخص قطاعات الري والصناعة الغذائية والصناعة والصناعة الصيدلانية والرياضة إضافة إلى السكن. 
وببلدية وادي تليلات سيشرف السيد سلال الذي سيكون مرفوقا بوفد وزاري هام على تدشين المزرعة النموذجية الوهرانية للإنتاج والتنمية الفلاحية التي تتربع على مساحة 1.460 هكتار والمنجزة في إطار الشراكة بين القطاعين العمومي والخاص والمسقية بالمياه المعالجة لمحطة معالجة المياه للكرمة. 
وسيدشن الوزير الأول ببلدية طفراوي (دائرة وادي تليلات) مركب صناعي لتكرير السكر الذي تقدر طاقة إنتاجه بـ700 ألف طن سنويا. 
أما بدائرة بطيوة فسيشرف عبد المالك سلال على تدشين مركب صناعي لإنتاج الأنابيب اللولبية الحديدية المنجز من قبل مجمع حداد. كما سيقوم بوضع حجر الأساس لإنجاز وحدة لإنتاج زيوت المركبات لمجمع توتال-الجزائر فضلا عن تدشين توسيع مركب الحديد والصلب للشركة ذات الأسهم الجزائرية-التركية (توسيالي أيرون ستيل أندوستري). 
وسيتوجه الوفد الوزاري بعدها إلى حاسي بن عقبة بدائرة بئر الجير لتدشين وحدة لإنتاج المضادات الحيوية تابعة لمجمع سوفال. 
من جهة أخرى سيطلع الوزير الأول على مدى تقدم أشغال المركب الرياضي الجديد لوهران الذي يتضمن ملعب أولمبي يتسع لـ40 الف متفرج والجاري إنجازه حاليا. 
وعلى مستوى بلدية مسرغين بغرب وهران سيضع الوزير الأول الحجر الأساس للقطب الحضري الجديد الذي سيضم 50 ألف مسكن. 
وبنفس الموقع سيشرف الوزير الأول على مراسم تسليم المفاتيح لـ700 مكتتب في برنامج (عدل) بالإضافة إلى توزيع 2.000 مسكن عمومي إيجاري لفائدة سكان موقع بلانتير . 
كما سيعاين الوفد الوزاري ببلدية وهران مشروع الطريق الرابط بين ميناء وهران والطريق السيار شرق-غرب وسيتلقى عرض حول مشروع تهيئة الواجهة البحرية. 
وبعد تدشين فندق (فور بوينتس) بوهران سيترأس عبد المالك سلال لقاء مع المجتمع المدني بقاعة المحاضرات للمسجد الكبير (عبد الحميد بن باديس).

ن. أيمن