سوناطراك لم تغادر ليبيا

  • PDF


المدير العام للمجمع يؤكد:
سوناطراك لم تغادر ليبيا


أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك عبد المومن ولد قدور أن الشركة لم تغادر دولة ليبيا حيث مازالت تمتلك هناك نشاطات. 
وأوضح السيد ولد قدور في أعقاب زيارة العمل والتفقد التي قادته إلى حاسي مسعود (900 كلم جنوب الجزائر) الثلاثاء أن شركة سوناطراك لم تغادر ليبيا رغم الأزمة الأمنية التي يعرفها هذا البلد الشقيق . 
لدينا آلة حفر هناك ونحن نطمح للحفاظ على تواجدنا في ليبيا كما صرح الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك على هامش زيارته الميدانية. 
ويسعى مجمع سوناطراك الذي يضم أزيد من مائة فرع ينشطون حاليا عبر الوطن وعلى مستوى مختلف بلدان العالم من ضمنها ليبيا إلى تطوير علاقاته كما هو الحال مع منظمة أورهود التي تعتبر بمثابة نموذج لتعاون ناجح يضيف السيد ولد قدور. 
إن هذا المشروع  ـ كما ذكر الرئيس المدير العام لسوناطراك- يبرز بصفة واضحة نوع العلاقة التي يتعين أن تربطنا مع الشريك مشيرا في الوقت ذاته إلى أن العلاقة مع الشركاء تشكل بالنسبة إلينا مسألة في غاية الأهمية . 
لكل طرف في علاقة الشراكة مهارات حيث لو نتمكن من تحقيق التزاوج بينها نستطيع أن نحقق التقدم ولذلك نحن بصدد مراجعة قانون المحروقات الذي سيمكننا من استقطاب المستثمرين يضيف عبد المومن ولد قدور. 
نعمل حاليا لإعداد استراتيجية من شأنها أن تعطينا من الآن وإلى غاية مطلع السنة المقبلة رؤية شاملة لاسيما حول توقعات الشركة مثلما أشار الرئيس المدير العام لسوناطراك. 
ويعود إنشاء حقل أورهود الواقع بحوض بركين (320 كلم جنوب-شرق حاسي مسعود) إلى 1 جويلية 1997 من طرف سوناطرك بالتعاون مع شركاء أجانب (أناداركو وسيبسا وبرتامينا) حيث بلغ إنتاجه منذ 2002 إلى الآن 1 مليار برميل من النفط وهو يتربع على مساحة قوامها 54ر254 كلم مربع.
ق. إ