بوعزقي: بسكرة ولاية مرجعية في الإنتاج الفلاحي

  • PDF


صرح وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد القادر بوعزقي أمس السبت ببسكرة بأن هذه الولاية التي تقع في جنوب البلاد أصبحت مرجعية في الإنتاج الفلاحي من خلال ما تعكسه مستويات الإنتاج في هذا المجال التي تبلغ قيمتها 240 مليار د.ج سنويا. 
وأوضح الوزير على هامش إشرافه رفقة وزير التجارة محمد بن مرادي على افتتاح الصالون الدولي للتمور بالمدرسة الجهوية للرياضات الأولمبية بعاصمة الزيبان بأن مجهودات الفلاحين والمتعاملين الاقتصاديين في المجال على المستوى الوطني مكنت من إنتاج ما قيمته 30 مليار أورو من المنتجات الفلاحية . 
وأبرز السيد بوعزقي بأن الدولة الجزائرية تعمل على مرافقة الفلاح في كل المستويات من الغرس إلى الصيانة والسقي والتحويل والتوضيب والتصدير في شعبة التمور على الخصوص وكذا شعب أخرى. 
وأضاف بأن ارتفاع حجم المنتجات الفلاحية سيمكن على المدى القصير والمتوسط --كما قال-- من تصدير العديد من المنتجات الفلاحيةي مشيرا إلى أن صادرات التمور بلغت حاليا 300 ألف قنطار بقيمة 40 مليون دولار سنويا. 
بإمكان أن تصل عائدات صادرات الجزائر من التمور إلى ما بين 400 إلى 500 مليون أورو سنويا لو صدرت الجزائر نصف إنتاجها الإجمالي من التمور الذي يتراوح حاليا ما بين 10 إلى 11 مليون قنطار سنويا يضيف الوزير.