تنصيب رئيس المجلس الشعبي الولائي لولاية المدية

  • PDF


العملية أشرف عليها والي الولاية
تنصيب رئيس المجلس الشعبي الولائي لولاية المدية


أشرف صبيحة أمس الإثنين على مستوى قاعة الاجتماعات للمجلس الشعبي الولائي لولاية المدية والي ولاية المدية محمد بوشمّة على مراسيم تنصيب رئيس المجلس الشعبي الولائي للولاية الجديد عبد الله بورقعة المنتمي لحزب جبهة التحرير الوطني وذلك خلفا لـ عبد القادر شقو وتطبيقا لأحكام المادة 59 من القانون رقم 12-07 المؤرخ في 21 فيفري 2012 المتعلق بالولاية والمتضمن كيفية انتخاب رئيس المجلس الشعبي الولائي وبعد التزكية بالإجماع.
وقد كانت لوالي الولاية كلمة بالمناسبة رأى في الحدث استكمالا لما تم إرساؤه من قبل المجلس السابق والمنتهية عهدته من تقاليد للممارسة الديمقراطية التشاركية الحقّة متمنيا أن يظل المجلس الحالي على نفس نسق الإنسجام بين أعضائه الثلاثة والأربعين (43) خلال خمس سنوات مضت مُفصحا عن تشكراته لمختلف لجانه على ما أنفقوه من حس وجهد في سبيل المشاركة على قيادة قاطرة التنمية بإقليم الولاية وآملا من ذلك أن تكون الاستمرارية على درب الرفاه والأمن والإستقرار موضحا أنّ ذلك لن يكون إلا بالتعاون بين أعضاء المجلس على نفس التعاون والتنسيق مع الإدارة المحلية وداعيا منهم بإجتهاد الجميع على تنمية الولاية من أقصاها إلى أقصاها دون خلافات حزبية أو حسابات إيديولوجية مُشرِفين بذلك ثقة الأصوات التي جمعتهم يوم 23 نوفمبر 2017.
كما أشار الوالي في كلمته لأعضاء المجلس الشعبي الولائي بالمدية المنتخب حديثا بأنهم تجمعهم لغة واحدة تلك التي تصبوا إلى كسب رهان تحسين مستوى معيشة المواطن ورعاية مصالحه وتغيير واقع التنمية بالولاية نحو الأفضل ومجددا الدعوة بالعمل تنسيقا واستشارة مع مصالح الولاية للنهوض بتنمية شاملة ومستدامة للولاية من شأنها ملامسة التطلعات التي ينتظرها سكانها لاسيما في مجالات قطاع الأشغال العمومية الري التجهيزات الصحة والسكن...إلخ.
ب. ح