لسنا فرنسا التي غزت الجزائر

  • PDF


تركيا ترد على ماكرون بشأن عمليتها العسكرية في سوريا:
<لسنا فرنسا التي غزت الجزائر>


رد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قائلا <ليس لدى فرنسا دروسا تقدمها لتركيا> وذلك على خلفية التحذير الذي وجهه ماكرون لأنقرة حول عملية <غصن الزيتون> التي يباشرها الجيش التركي في إقليم عفرين شمال سوريا.
وقال ماكرون في تصريح نقلته صحيفة <لوفيغارو> الفرنسية <إذا إتضح أن العملية ستأخذ منعرجا آخر غير مواجهة خطر إرهابي قائم على الحدود التركية وتحولت إلى غزو لسوريا فالعملية في هذه الحالة تطرح إشكالا حقيقيا>. وجاء رد رئيس الديبلوماسية التركي كالآتي <لا يمكن فرنسا ولا أي بلد آخر إعطاء دروس لتركيا. هم يعلمون جيدا ما هو هدف هذه العملية>. كما ندد جاويش أوغلو بـ>نفاق البلدان الأوربية> كونهم -حسبه- <يساندون تركيا في المحادثات الثنائية ويغيرون خطابهم في العلن> قبل أن يطلق العبارة التالية <لسنا فرنسا التي غزت الجزائر وبلدان كفرنسا لا يمكنها أن تقدم لنا دروسا في هذا المجال>.
وكان رئيس الوزراء بن علي يلدرم أول من رد على تصريحات ماكرون قائلا <فكرة غزو تركيا لسوريا مغلوطة تماما>. وقبلها رد الرئيس طيب رجب أردوغان على نداءات وقف العملية مؤكدا أن العملية <لن تتوقف قبل إنهاء وجود الخطر الإرهابي على الحدود التركية> في إشارة منه إلى وحدات حماية الشعب الكردي التي تتحكم في أجزاء واسعة من الأراضي الكردية شمال سوريا.
ق. ح