بوحجة يطالب بـ معاقبة طليبة!

  • PDF


ندّد بالزجّ باسمه في تنسيقية العهدة الخامسة  
بوحجة يطالب بـ معاقبة طليبة!


أعرب رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة عن تنديده بالزج باسمه فيما أطلق عليه تنسيقية مساندة لترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة خامسة معتبرا ذلك تجاوزا خطيرا يقتضي معاقبة من يقف وراءه علما أن الأمر يتعلق بالنائب والقيادي الأفلاني بهاء الدين طليبة. 
وفي تصريح له عقب مراسم احتفال مجلس الأمة بالذكرى العشرين لتأسيسه أدان السيد بوحجة ما جاء على لسان عضو اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني والنائب بالبرلمان بهاء الدين طليبة الذي أدرج اسمه ضمن تنسيقية مساندة لترشح الرئيس بوتفليقة لعهدة خامسة إلى جانب شخصيات أخرى من بينها رئيسي الجهاز التنفيذي السابقين عبد المالك سلال وعبد العزيز بلخادم بالإضافة إلى وزراء سابقين وحاليين. 
وأكد في هذا الصدد أن ما حصل يعد تجاوزا خطيرا يستوجب معاقبة المسؤولين عنه. يذكر أن الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس كان قد تطرق إلى هذه المسألة حيث تحدث عن تحركات تقودها أطراف من داخل الحزب -كما قال- بشأن ترشح رئيس الجمهورية لعهدة خامسة حيث أكد أن الفصل في هذه القضية يعود للرئيس بوتفليقة. 
كما شدد السيد ولد عباس على أن هذه التنسيقية لا وجود لها على أرض الواقع مضيفا بالقول هذه القائمة المزعومة التي قيل أنها أعلنت انضمامها لها كذّب أصحابها هذا الخبر (رئيسا الجهاز التنفيذي السابقين عبد المالك سلال وعبد العزيز بلخادم بالإضافة إلى وزراء سابقين وحاليين). 
وأعلن الأمين العام للحزب عن إحالة من يقف وراء هذه المبادرة على لجنة التأديب مؤكدا أن قيادة الحزب قامت قبل أسبوع بتحذيره من التطرق لمسألة العهدة الخامسة التي سبق للأمين العام للحزب أن أصدر بشأنها تعليمات تمنع أعضاء ومنتخبي الحزب من التطرق إليها.
ب. ل