عشرات الأشخاص يحتجون بالمسيلة

  • PDF

جراء رفع تسعيرة النقل
عشرات الأشخاص يحتجون بالمسيلة
أقدم عشرات الأشخاص ببلدية حمام الضلعة بولاية المسيلة على غلق الطريق الوطني رقم 60 الذي يعبر المدينة احتجاجا منهم على إقدام الناقلين على رفع تسعيرة النقل الجماعي من 40 إلى 50 د.ج بحيث أوضح المحتجون بأن الاحتجاج يأتي على إثر قيام الناقلين برفع التسعيرة بـ10 د.ج إضافية وذلك بطريقة اعتبروها غير قانونية ما أثار غضب مستعملي وسائل هذا النوع من النقل على خط المسيلة-حمام الضلعة على مسافة 30 كلم يأتي ذلك في الوقت الذي برر الناقلون هذه الزيادة برفع أسعار الوقود التي شرع فيها مطلع السنة الجارية.
وقد التقى مدير النقل بالولاية بالناقلين وأبلغهم بعدم شرعية رفع التسعيرة مؤكدا لهم بأن مصالحه لم تتلق من الوزارة الوصية أية تعليمة يتم بمقتضاها رفع تسعيرة النقل عبر جميع الخطوط الرابطة بين بلديات ولاية المسيلة.