إجراء العملية الـ200 لزرع الكلى بنجاح بباتنة

  • PDF


برمجة 100 عملية في 2018
إجراء العملية الـ200 لزرع الكلى بنجاح بباتنة
تم بمصلحة أمراض الكلى بالمركز الاستشفائي الجامعي بباتنة أمس الأول إجراء وبنجاح العملية الـ 200 لزرع الكلى حسب ما أكده المدير العام لهذه المؤسسة مسعود بولقرون الذي أوضح على هامش الحفل الذي أقيم بالمناسبة على شرف الطاقم الطبي الذي أشرف على العملية بأن مصلحة أمراض الكلى بباتنة أجرت منذ بداية سنة 2017 إلى حد أول أمس السبت 80 عملية زرع للكلى موضحا البروفسور حسين شاوش من الجزائر العاصمة الذي أشرف على عملية تكوين الطاقم الطبي محليا بأن النتيجة المحققة لحد الآن بمصلحة أمراض الكلى بالمركز الاستشفائي الجامعي بعاصمة الأوراس تجعل من باتنة المركز الأول حاليا على المستوى الوطني في زرع الكلى مشيرا إلى أن بإمكان الفريق الطبي الشاب الذي رفع التحدي منذ 3 سنوات أن يحقق وبسهولة إجراء 100 عملية زرع كلى في السنة يضيف البروفسور شاوش الذي أبدى تفاؤلا كبيرا بفريق باتنة الذي أصبح مستقلا في هذا المجال.
واستنادا لهذا الأخصائي فإن الفريق الطبي لزرع الكلى بباتنة قد حقق هذا النجاح بفضل إرادته وتفاهم أعضائه إلى جانب مجهود الإدارة في توفير الإمكانات اللازمة لهي موضحا بأن معدل العمليات المحققة بباتنة ذات مستوى مشجع جدا فيما يخص زراعة الكلى من الشخص الحي إلى الحي. 
بدوره أكد رئيس مصلحة أمراض الكلى بالمركز الاستشفائي الجامعي بباتنة الدكتورأحمد بقرورة بأن الفريق الطبي بعاصمة الأوراس يسعى إلى تحقيق 100 عملية زرع الكلى في سنة 2018 مع إجراء عمليات نوعية كما تم على هامش العمليات التي أجريت لستة أزواج (بين مانح ومتلقي للكلى) من ولايتي باتنة وبسكرة تكريم البروفسور شاوش وطاقمه الطبي بحضور أطباء ومختصين وأعوان في شبه الطبي. 
يذكر أن عمليات زرع الكلى قد انطلقت بباتنة في 31 مارس 2014 وحققت وقتها 14 عملية ثم 50 في سنة 2015 و65 في سنة 2016.