عمال شركة البناء والعمران في إضراب مفتوح بسطيف

  • PDF


يُطالبون برحيل المدير
عمال شركة البناء والعمران في إضراب مفتوح بسطيف
جدد عمال شركة البناء والعمران بسطيف مطلبهم والمتمثل في رحيل المدير الذي -حسبهم- يُقدم بالمؤسسة نحو الإفلاس في حالة بقاء الأمور على حالها وعدم تدخل السلطات لوضع حد للتسيّب وسوء التسيير والفوضى والحقرة التي يتعرض لها العمال على أساس انه منذ استلامه إدارة الشركة في سنة 2014 لم يتم الحصول على أي مشروع وبقي يسير فقط في المشاريع القديمة مما تسبب في تقليص عدد العمال من 500 عامل إلى 140 عامل وذلك رغم استفادة الشركة من دعم من طرف الدولة لتجديد آلياتها وتجهيزاتها إلا أن سوء التسيير أدى الى عدم تحقيق أي نتيجة بدليل الشاحنات وآلات الحفر الجديدة التي هي متوقفة حاليا والمحجرة التي تكاد تتوقف نهائيا والخلاطة المركزية التي يمكنها لوحدها تحقيق أرباح كبيرة في حالة توفر النية الصادقة والتسيير الصحيح.
عمال الشركة اشتكوا من الحقرة والتعسف الإداري من طرف مدير الشركة الذي -حسبهم- قام بتوقيف الأمينة العامة للشركة وبعض العمال ويطالبون بعودتهم للعمل وحق الاستفادة من الترقية واقتسام الفوائد بعد رفع مردودية الشركة مع دفع الأجرة في وقتها المحدد وتسديد أجرتهم في الآجال المحددة وتزويدهم بوسائل العمل الضرورية خاصة الألبسة والقفازات والأحذية.
ت.يوسف