خنشلة المكتبة الرئيسية تحضر لذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960

  • PDF


في إطار إحياء ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960 سطرت المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية لولاية خنشلة برنامجا ثقافيا متنوعا يمتد لعدة أيام وستدوم فعالياته من 08 ديسمبر2017 إلى غاية 11 من الشهر نفسه. ويتم في هذا الشأن تنظيم عدة معارض تاريخية للكتاب والصور والوثائق التاريخية وكذا عرض أشرطة وأفلام وثائقية حول أحداث المظاهرات التي خرج فيها الجزائريون في مظاهرة سلمية في ذلك اليوم لتأكيد مبدأ تقرير المصير للشعب الجزائري ضد سياسة الجنرال شارل ديغول الرامية إلى الإبقاء على الجزائر جزءا من فرنسا في إطار فكرة الجزائر جزائرية من جهة وضد موقف المعمرين الفرنسيين الذين مازالوا يحلمون بفكرة الجزائر فرنسية. قامت السلطات الفرنسية بقمع هذه المظاهرات بوحشية مما أدى إلى سقوط العديد من الشهداء.
كما سيتخلل البرنامج قراءات شعرية لشعراء محليين بالإضافة أناشيد وطنية وعرض مسرحي من تقديم تلاميذ متوسطة الإخوة معنصري لبلدية تاوزيانت لفائدة منخرطي المكتة من جهة أخرى واحتفاء بهذه المناسبة ستنظم ندوة تاريخية تحت شعار (نضال وكفاح) حيث سينشطها أساتذة جامعيون وبعض مجاهدي المنطقة حول أحداث الحادي عشر من ديسمبر 1960 التي شكلت منعرجا حاسما نحو إجبار فرنسا على الاعتراف باستقلال الجزائر.
 وفي هذا الإطار أكد السيد نذير بوثريد مدير المكتبة الرئيسية للمطالعة لولاية خنشلة على إحياء هذه الذكرى أين تم تسطير برنامج متنوع وثري يشمل كل الجوانب التي تبرز هذه المحطة المهمة في تاريخ الجزائر بغرض نقلها على أحسن وجه للأجيال الصاعدة .
زكرياء عايب