تلقيح أكثر من 14 ألف رأس من الأغنام والماعز بقسنطينة

  • PDF


لحمايتها من الحمى المالطية 
تلقيح أكثر من 14 ألف رأس من الأغنام والماعز بقسنطينة 
 
تم بولاية قسنطينة تلقيح أزيد من 14 ألف رأس من الأغنام والماعز وذلك في إطار الحملة التي انطلقت في أواخر شهر ديسمبر الماضي والمتواصلة إلى غاية نهاية فيفري الجاري حسب ما كشف عنه المفتش البيطري للولاية بالنيابة لدى مديرية الفلاحة المراد بن عامر. 
وأوضح ذات المسؤول أن هذه الحملة التي يسهر عليها 38 طبيبا بيطريا عموميا عبر البلديات الـ 12 للولاية الهدف منها وقاية الثروة الحيوانية من الأمراض وتشخيص أمراض حيوانية أخرى. في ذات السياق أضاف أنه تم تخصيص 40 ألف جرعة لقاح ضد هذا المرض موجهة لرؤوس الأغنام والماعز التي لم تتجاوز السنة من العمر و كذا تعزيز وسائل وآليات المراقبة من طرف مصالح المفتشية البيطرية معتبرا أن هذه الكمية من اللقاح  كافية وستغطي كافة رؤوس الأغنام والماعز المتواجدة بكل من مستثمرات تربية المواشي وبتجمعات البدو الرحل عبر مختلف بلديات الولاية. وعلى الرغم من توفير جميع اللقاحات لإنجاح هذه العملية إلا أن عددا من مربي  الأغنام والماعز لم ينخرطوا بكثافة في مسار عملية التلقيح الهادفة أساسا  للوقاية من حالات الإصابة بالحمى المالطية وحماية الثروة الحيوانية على العموم وبالتالي حماية صحة المستهلك يقول السيد بن عامر مشيرا إلى أنه لم يتم تسجيل أية حالة مرضية بالولاية. وذكر في هذا الصدد أن الحمى المالطية البشرية هي عبارة عن عدوى شائعة يتسبب فيها نوع من البكتيريا وتنتقل عن طريق الاتصال بالحيوانات وكذا استهلاك الحليب الطازج أو منتجات الألبان التي تدخل في تكوينها. 
وأردف ذات المتحدث أن مصالحه تنظم خرجات تفقدية منتظمة لمربي الماشية وجامعي حليب البقر والماعز من أجل تحسيسهم بهذا المرض وأخذ عينات لإخضاعها  للاختبارات والتحاليل البيولوجية. وبالتوازي مع ذلك يجري عبر الولاية كذلك تشخيص الأمراض الحيوانية من طرف المصالح البيطرية للولاية ضد الأمراض الأخرى وذلك لتدعيم مناعة الحيوانات التي شملت أيضا رؤوس الأبقار مضيفا أن مصالحه تقوم وبشكل يومي بمراقبة كل اللحوم بنوعيها الحمراء والبيضاء عبر كل المذابح والمسالخ المتواجدة بإقليم الولاية وكذا مراقبة السلع من الأسماك الطازجة والأسماك المجمدة عبر كل النقاط البيع بالولاية. 
للإشارة فقد أحصت ولاية قسنطينة فيما يخص الثروة الحيوانية خلال الموسم الفارط ما يفوق 167 ألف رأس غنم منها 111 ألف نعجة وكذا 52957 بقرة منها الحلوب بـ 28874.