أغلبية الخبازين بغرب البلاد لم يتبعوا القرار

  • PDF


الزيادة الفجائية في سعر الخبز 
أغلبية الخبازين بغرب البلاد لم يتبعوا القرار
 
لم يتبع أغلبية الخبازين بغرب البلاد القرار الأحادي الطرف القاضي برفع سعر الخبز من 10 إلى 15 دج حسبما لوحظ وباستثناء حالات منعزلة في ولايات وهران وعين تموشنت وبدرجة اقل البيض حيث بلغ سعر الخبزة الواحدة 15 دج امتنع معظم خبازي غرب البلاد عن اتباع الحركة غير القانونية للزيادة في سعر هذه المادة . 
ورفض رئيس الجمعية الوطنية للتجار و الحرفيين بولاية وهران مصطفى كازي ثاني  هذه الزيادة المقررة بطريقة أحادية من طرف بعض الخبازين مصرحا أن مطالب  الخبازين شرعية حقا إلا اننا نتبرأ كليا من هذا القرار الأحادي لرفع سعر الخبز  من 10 إلى 15 دج . 
وبعد التذكير بأن الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين لولاية وهران تضم حوالي 340 خباز أي حوالي نصف عدد الخبازين بالولاية أكد أن الجمعية تعمل في إطار تعاون وثيق مع المديرية الولائية للتجارة على إيجاد حل لهذا المشكل. 
وبدوره تأسف المدير الجهوي للتجارة فيصل الطيب لهذا التصرف غير القانوني الذي بادر به بعض الخبازين الذين لازالوا يبيعون بسعر 15 دج غير المقنن لا سيما  على مستوى قديل و وهران وسط وبئر الجير مؤكدا أنه من غير المسموح الزيادة في السعر بصورة أحادية . 
ومن جهته أعلن مدير التجارة لولاية وهران أحمد بلعربي عن عقد جلسة عمل مستعجلة مع ممثلي المطاحن و تعاونيات الحبوب والخضر الجافة والخبازين  المنخرطين في الاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين وفي الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين لولاية وهران لمناقشة مشاكل التموين بالقمح اللين والفرينة. ولاحظت وكالة الأنباء الجزائرية احترام السعر المقنن للخبز بكل من ولايات تيسمسيلت وتيارت وتلمسان وغليزان ومعسكر وسعيدة والنعامة. 
ق.م