إنتاج 9500 طن من السمك منذ بداية السنة بمستغانم

  • PDF


الوفرة أدت إلى انخفاض السعر إلى 100 دينار 
إنتاج 9500 طن من السمك منذ بداية السنة بمستغانم 


بلغ إنتاج ولاية مستغانم من السمك منذ بداية السنة الجارية وإلى غاية نوفمبر الماضي 9500 طن من مختلف الأنواع حسبما علم من المديرية الولائية للصيد البحري والموارد الصيدية. وذكر مدير الصيد البحري والموارد الصيدية توفيق رحماني في تصريح لوكالة الانباء الجزائرية  أنه من المتوقع وصول إنتاج الولاية من السمك الأبيض والأزرق والقشريات والرخويات مع نهاية هذه السنة الى 10 آلاف طن وهو ما يمثل 10 في المائة من الإنتاج   الوطني . 
وأبرز ذات المسؤول أن مستغانم عرفت هذه السنة قفزة نوعية في مجال إنتاج السمك بالمقارنة مع السنة الماضية بلغ فيها الإنتاج 7100 طن وذلك بفضل ارتفاع  إنتاج السمك الأزرق وخصوصا السردين التي تجاوز إنتاجه 6500 طن. وساهم هذا الانتاج الكبير في تراجع أسعار السردين بالأسواق إلى ما دون 100 دج للكيلوغرام كما أضاف مدير الصيد البحري. وبخصوص إنتاج التونة أكد السيد رحماني أن سفينة واحدة فقط بمستغانم شاركت في حملة الصيد لهذه السنة مشيرا إلى أن مصالحه قامت بإيداع خمس طلبات على مستوى الوزارة الوصية للترخيص للمهنيين الراغبين في المشاركة في حملة الصيد المقبلة. 
للتذكير يتشكل أسطول الصيد البحري بمستغانم من 240 وحدة من سفن الصيد والسردينية (سفن صيد السردين) وسفن المهن الصغيرة وسفن الجياب موزعة على ثلاثة  موانئ هي ميناء مستغانم وميناء صلامندر وميناء سيدي لخضر فيما تصل الثروة السمكية الحية المخزنة بسواحل مستغانم (124 كلم) سنويا 25 ألف طن من مختلف  الأنواع وفق نفس المصدر.