الدواعش يتحرشون بالانتخابات الفرنسية




متفجرات وأسلحة وراية داعش تكشف مخطط اعتداء بفرنسا
الدواعش يتحرشون بالانتخابات الفرنسية
* لوبان تعهد بوقف التأشيرات الطويلة


أعلن المدعي العام في باريس فرانسوا مولانس مساء أول أمس أن الرجلين اللذين اعتقلا في مرسيليا كان بحوزتهما 3 كيلوغرامات من المتفجرات وأسلحة وراية تنظيم داعش.
وأضاف المدعي العام خلال مؤتمر صحافي قبل خمسة أيام من الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية أن المشتبه بهما كليمان ب. (22 عاماً) ومحي الدين م. (29 عاماً) كانا يستعدان لارتكاب عمل عنيف وشيك على الأراضي الفرنسية دون أن نتمكن من تحديد اليوم والهدف أو الأهداف بشكل واضح.
وكانت مصادر قضائية أعلنت في وقت سابق أن السلطات الفرنسية ألقت القبض على رجلين في مدينة مرسيليا بجنوب البلاد للاشتباه بأنهما خططا لهجوم أثناء انتخابات الرئاسة المقررة الأحد.
وأوقف الرجلان (23 و29 عاماً) للاشتباه بتحضيرهما لاعتداء وشيك قبل خمسة أيام من الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية الفرنسية وفق ما أفادت مصادر مطلعة على التحقيق.
وأوضح أحد المصادر أنه يشتبه بأن الرجلين كانا سينتقلان إلى تنفيذ (المخطط) بشكل آني وقد أوقفهما جهاز الاستخبارات الداخلية في سياق فتح تحقيق في باريس في قضية تشكيل عصابة لهدف إرهابي.
وذكر مصدر بالشرطة أنها كانت تلاحق الاثنين منذ نهاية الأسبوع الماضي واعتقلتهما بفارق دقائق في المدينة الساحلية الواقعة جنوب شرقي فرنسا مشيراً إلى أن أحد المعتقلين تبنى الفكر المتطرف أثناء فترة سجنه. ولا تزال عملية تفتيش شقة مستأجرة مستمرة.
كما تم العثور على أسلحة نارية ومواد لصنع متفجرات على صلة بالمخطط الإرهابي.
ويدلي الناخبون الفرنسيون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة الأحد الموافق 23 أفريل على أن تجرى جولة ثانية في السابع من ماي. وقتل أكثر من 230 شخصا في هجمات نفذها متطرفون في فرنسا خلال العامين الماضيين.


لوبان تعد بوقف التأشيرات الطويلة
في الأثناء وقبل أيام من الموعد الانتخابي وعدت مرشحة اليمين المتطرف في الانتخابات الرئاسية الفرنسية مارين لوبان بوقف تأشيرات دخول فرنسا الطويلة الأمد فور توليها السلطة.
وقالت لوبان في حديث إلى إذاعة آر.تي. إل إنها ستصدر أمراً بوقف فوري لتأشيرات الدخول إلى البلاد في حال فوزها في الانتخابات الفرنسية.
وأشارت إلى أن هذا الوقف سيساعد الحكومة على التحقق من أن طالبي التأشيرات لا يحصلون على وظائف الفرنسيون أولى بها.
وعبّرت عن رغبتها في فرض ضريبة بـ10 في المئة على تعاقدات العمال الأجانب وإعادة سيطرة فرنسا على حدودها.
وتظهر استطلاعات الرأي أن لوبان من بين أربعة مرشحين فرنسيين متقدمين.
ومن المقرر أن تجرى الجولة الأولى من الانتخابات في فرنسا الأسبوع المقبل على أن تجرى الجولة الثانية في السابع من ماي المقبل.