المنتخب التونسي يسبق الخضر إلى الغابون


حارس المثلوثي يفضل التأهل للمونديال عن الفوز بكأس إفريقيا
المنتخب التونسي يسبق الخضر إلى الغابون
وصلت بعثة منتخب تونس لكرة القدم إلى الغابون عشية امس على متن طائرة خاصة للمشاركة في بطولة كأس الأمم الإفريقية بتعداد ضمّ 23 لاعبًا.
وقال وديع الجريء قبل امتطاء الطائرة باتجاه ليبروفيل إنه مطمئن للتحضيرات التي قام بها الفريق الذي سيشارك ضمن المجموعة الثانية إلى جانب الجزائر والسنغال وزيمبابوي.
وأضاف الجريء في تصريحات إعلامية الفريق على أتم الاستعداد للمشاركة بالبطولة مشيرًا إلى أنه خاض 4 مباريات ودية للتحضير للبطولة .
وتابع الطاقم الفني أخذ كل وقته لإعداد المجموعة بدنيًا وفنيًا والجهاز الطبي قام باللازم ليكون كل اللاعبين في صحة جيدة بمن فيهم أمين بن عمر الذي يشارك معنا في الرحلة .
وحول ما ينتظره من مشاركة النسور في الغابون قال وديع الجريء: نملك منتخبًا محترمًا وله سمعة طيبة جدا لذلك نأمل أن يكون ضمن المربع الذهبي للبطولة.
وختم: أنا شخصيًا أثق كثيرًا في لاعبينا والجهاز الفني رغم أن المهمة لن تكون سهلة خصوصًا وأن القرعة وضعتنا في مجموعة صعبة .
ويفتتح المنتخب التونسي مواجهاته بلقاء السنغال الأحد المقبل ثم الجزائر الخميس المقبل قبل أن يختتم المواجهات بلقاء زيمبابويو يوم الإثنين 23 جانفي.
ونبقى مع المنتخب التونسي فقد صرح أيمن المثلوثي حارس هذا الأخير أنه يفضل تأهل منتخب بلاده إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا لى التتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية 2017 المقرر انطلاقها يوم السبت المقبل. 
وأضاف المثلوثي في تصريحاته للموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) قائلا: لا شك أننا سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة في كأس إفريقيا فنحن نحب كثيرا هذه المنافسة ولكن على المستوى الشخصي إذا كان عليّ أن أختار بين الفوز بكأس إفريقيا أو المشاركة في كأس العالم فسأختار الذهاب إلى روسيا بدون تردد. 
وقال حارس مرمى منتخب تونس صحيح أننا فزنا على فريقين جيدين مثل ليبيا وغينيا وكانت بدايتنا جيدة في تصفيات المونديال ولكن هذه ليست سوى البداية ويجب التركيز الآن على عام 2017 فالمباراتان المقبلتان ستكونان حاسمتين ومثل هذه المباريات هي التي ستضيء أو تظلم طريقنا إلى روسيا .