لا خوف على ريال مدريد أمام إشبيلية




إياب ثمن نهائي كأس إسبانيا
لا خوف على ريال مدريد أمام إشبيلية 
سيكون ريال مدريد أمام فرصة الانفراد بالرقم القياسي للمباريات المتتالية دون هزيمة عندما يحل سهرة اليوم ضيفا على إشبيلية في إياب الدور ثمن النهائي لكأس إسبانيا.
على ملعب رامون سانشيس بيسخوان يسعى ريال مدريد متصدر الدوري لتأكيد عودته القوية من إجازة الأعياد عندما يحل ضيفا على إشبيلية وصيفه في لقاء سيتكرر الأحد في المرحلة 18 من الدوري.
واستهل النادي الملكي 2017 من حيث أنهى العام الماضي إذ سحق إشبيلية في ذهاب هذا الدور من الكأس بثلاثية نظيفة على رغم غياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو ولاعبين بارزين.
ثم نجح فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان في تخطي عقبة غرناطة 5-صفر السبت في الدوري معادلا الرقم القياسي الذي سجله برشلونة (39 مباراة متتالية دون هزيمة) في موسم 2015-2016.


تفادي سيناريو الزيارة الأخيرة 
وبعد الفوز على غرناطة اعتبر زيدان الذي أتم الأسبوع الماضي عاما أول مثاليا مع ريال أحرز خلاله ثلاثة ألقاب أن لا حدود لفريقه.
إلا أن التحدي لن يكون سهلا على أرض إشبيلية الذي استعاد توازنه بعد مباراة الكأس أمام نادي العاصمة واكتسح ريال سوسيداد القوي 4-صفر الأحد الماضي في الدوري بفضل ثلاثية للفرنسي وسام بن يدر.
وسيسعى النادي المدريدي لتفادي تكرار سيناريو زيارته الأخيرة إلى رامون سانشيس بيسخوان حيث سقط الموسم الماضي 2-3 أولا لرغبته في كسر الرقم القياسي للمباريات المتتالية دون هزيمة وثانيا لعدم منح لاعبي المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي دفعا معنويا قبل المواجهة المقبلة معهم في الدوري.
وستكون مباراة الفريقين في الدوري الأحد المقبل أكثر أهمية من الكأس.
فالتقدم المريح للنادي الملكي في ذهاب الكأس يجعل مهمة التعويض بالنسبة إلى إشبيلية أصعب. إلا أن الفارق بينهما في الدوري هو أربع نقاط (40 لريال مقابل 36 لإشبيلية علما أن للأول مباراة مؤجلة).


شكوك حول مشاركة رونالدو في لقاء اليوم
لم تتأكد مشاركة رونالدو في لقاء اليوم إذ أن زيدان أشار الأسبوع الماضي إلى عزمه إراحته بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة حفاظا على لياقته في البرنامج المكثف للفريق خلال الأسابيع المقبلة.
وقال كريستيانو لاعب ذكي جدا. فكرتي هي أني أريد لكريستيانو أن يكون في وضع جيد (بدنيا) على امتداد الموسم. أن تخوض 20 مباراة في غضون 70 يوما فأنت في حاجة أحيانا لبعض الراحة).


رغم خسارته أمام ضيفه لاس بالماس
أتلتيكو مدريد أول المتأهلين إلى ربع النهائي
بلغ اتلتيكو مدريد الدور ربع النهائي لمسابقة كأس إسبانيا لكرة القدم رغم خسارته أمام ضيفه لاس بالماس 2-3 الثلاثاء في إياب الدور ثمن النهائي.
وسجل الفرنسي انطوان غريزمان في الدقيقة الـ49 والأرجنتيني انخل كوريا في الدقيقة الـ 61 هدفي أتلتيكو مدريد والكرواتي ماركو ليفايا في الدقيقتين الـ 57 و89 والأرجنتيني ماتيو ايزيكيال غارسيا في الدقيقة الـ 90+2 أهداف لاس بالماس.
وكان أتلتيكو مدريد فاز 2-صفر ذهابا في لاس بالماس.