بن شيخة: "استقالتي من تدريب الرجاء لا رجعة عنها"

  • PDF


قال المدرب الجزائري عبد الحق بن شيخة، إنَّه تقدم بالفعل باستقالته من تدريب الرجاء البيضاوي، مؤكدًا أن قراره نهائي ولا رجعة فيه.

وكان بن شيخة، وقَّع عقدًا لتدريب الرجاء الأسبوع الماضي لمدة موسم، لكنه فاجأ الجميع، وتقدم باستقالته الخميس الماضي، بقوله لاحدى القنوات الاذاعية الجزائرية امس "لن أتراجع عن هذه الخطوة؛ لأني اتخذتها عن قناعة. سأجلس اليوم مع رئيس النادي سعيد حسبان من أجل اتخاذ كل التدابير، وفسخ العقد نهائيًا".
وأوضح المدرب السابق للمنتخب الجزائري"الرجاء فريق كبير وتدريبه أمر مشرف، لذلك يجب اتخاذ كل التدابير كي تسير الأمور بشكل جيد، وهو ما لم يحدث".
وختم بن شيخة قوله "لديَّ مبادئي والكل يعرف صراحتي، إذا رحلت على الرجاء، فإن الباب مفتوح أمامي لدخول تجربة أخرى".

استقالة بن شيخة، من تدريب الرجاء بعد اقل من اسبوع فقط من تعيينه،  أحدثت ، زلزالا عنيفا داخل الفريق وحالة من الغليان داخل محيطه.

وجاء ذلك الغضب، بسبب الارتباك السائد على مستوى تدبير الفريق من الناحية الفنية والفراغ، بعد إقالة محمد فاخر بعد آخر جولة من الدوري المحلي.

ورفض المدربين المغاربة، التعاقد مع الرئيس الحالي سعيد حسبان، لتدريب الرجاء، لأنه لا يحظى بالإجماع داخل الرجاء، ومباشرة بعد استقالة عبد الحق بن شيخة، حاول رئيس النادي سعيد حسبان ربط الاتصال بمدربين آخرين،  إلا أنه فشل في ذلك.

كما تعهد اللاعبون، بمقاطعة المعسكر التدريبي المقبل للرجاء، ما لم يحصلوا على مستحقاتهم المالية العالقة بذمة النادي.