إسماعيل برداوي (الرئيس الجديد لاتحاد البليدة) يد واحدة لا تصفق


إسماعيل برداوي (الرئيس الجديد لاتحاد البليدة)
**
يرى الرئيس الجديد لإتحاد البليدة إسماعيل برداوي ان وضعية فريقه المالية في غاية الصعوبة موجها نداء إلى الصناعيين بتقديمهم يد الدعم المادي كما وجه نداء إلى جميع الأنصار والمحبين بضرورة الصبر على الفريق وعدم الحكم على اللاعبين والطاقم الفني بالفشل.
كما تحدث إسماعيل برداوي حول استقالة المدير الرياضي بومعزة حيث يرى في استقالة الأخير بالشخصية كما أكد أيضا أنه سيمنح الورقة البيضاء للمناجير كريبازة من أجل عودته للفرق ووضع كامل ثقته في الطاقم الفني لتحقيق نتائج إيجابية تليق بتطلعات الأنصار.
ما تعليقك حول استقالة بومعزة بعد إنهائه من تسليم المهام؟
أحترم قرار السيد بومعزة واستقالته رأيه الشخصي  فهو الذي فضل الاستقالة بعد إنهائه من تسليم المهام حيث فضل الابتعاد عن الفريق وأخذ فترة راحة خاصة أنه كان تحت ضغط شديد جراء المسؤولية التي كانت عليه أين قام بتسليم المهام إلي وأشكره كثيرا على المجهودات التي بذلها في الفترة الأخيرة أين مرّ النادي بفترة جد صعبة ورغم أنني كنت أريده أن يواصل مشواره معنا لكن أصر على رحيله.
ماذا عن عبد النور كريبازة؟
نحن اتفقنا مع المناجير كريبازة من أجل العودة لمواصلة عمله معنا وستمنح له الورقة البيضاء من أجل أن ينجز مهامه براحة ولتحقيق الهدف المسطر بشرط أن لا يتجاوز مهامه كما سنحاول أن نوفر السيولة المادية الكافية لجلب لاعبين الذين يطلبهم الطاقم الفني لتأدية مشوار مشرف في الرابطة الأولى .
هل تؤكد لنا عن انضمام بعض المسيرين إلى الطاقم المسير؟
نعم سيكون هناك مسيرين جدد معنا وذلك بعد أن يقدموا سيرتهم الذاتية في المكتب وسنقوم بعدها بدراستها وسنختار الأشخاص الذين سيساعدوننا في تأدية مهامنا على أكمل وجه ونحن في أمسّ الحاجة لأشخاص لديهم الكفاءة اللازمة. 
ماذا عن تحضيرات الفريق للموسم الجديد؟
التدريبات تنطلق هذا الأحد (أمس الأحد) حيث ستكون في البليدة لمدة أسبوعين نخوض من خلالها بعض المباريات الودية.


وماذا عن تربص مدينة عين الدراهم بتونس؟
تربص تونس مرهون بتوفر الأموال وفي حال تحققت وعود المساهمين والصناعيين سنعسكر بمدينة عين الدراهم التونسية لمدة أسبوعين لأننا اتفقنا مع الطاقم الفني حول البرنامج المسطر للتدريبات .


يفهم من كلامك أن الفريق يعاني من أزمة مالية حادة؟
نعم اتحاد البليدة يعاني هذه الصائفة من أزمة مالية وإن يقيت الأمور مما عليها الآن فينتظرنا موسم في غاية الصعوبة وأنتهز هذه الفرصة لأوجه نداء إلى جميع المساهمين والصناعيين بمدينة البليدة لمد يد الدعم المالي للفريق فاتحاد البليدة هو ملك لجميع البليديين.


ماذا عن الطاقم الفني للفريق؟
لدينا الثقة الكاملة في المدرب باشا ومساعده زان وأعرف جيدا أنهم بإمكانهم قيادة سفينة الإتحاد وتحقيق نتائج إيجابية.


لكن الكثير من أنصار الفريق يعارضون قدوم المدرب باشا للعارضة الفنية كون فريق اتحاد البليدة سقط في الموسم ماقبل الماضي تحت قيادته ويتمنون ان يعيد التاريخ نفسه ويعود اتحاد البليدة من حيث قدم إلى الدرجة الثانية؟
صحيح أن اتحاد البليدة سقط في الموسم ماقبل الماضي إلى الدرجة الثانية لكن الذي يجب أن يفهمه البليديون ان هناك اختلاف بين الفترة السابقة والحالية لذا لا يمكن للأنصار الحكم المسبق على مشوارنا.
ماذا عن الاستقدامات التي أصبحت تثير علامات استفهام كبيرة قبل بداية التحضيرات؟
المستقدمين الجدد سيخوضون فترة تجربة قبل أن ترسم الأمور لتقمصهم ألوان النادي وسيقوم الطاقم الفني بالحكم عليهم خلال التدريبات قبل التنقل إلى تونس إن كان لديهم إمكانيات من أجل حمل زي الفريق أم لا لأننا نريد عناصر تقدم الإضافة وليس إجراء إستقدامات من أجل الحديث بأننا دخلنا سوق الانتقالات الصيفية وفقط كما يتطلب القسم الأول لاعبين جاهزين من كل الجوانب.


هل من كلمة توجهها لمحبي الفريق؟
كل ما أقوله لمحبي الفريق أن يد واحدة ما تصفق لذا أوجه نداء لجميع الصناعيين بالالتفاف حول الفريق وتقديمهم يد الدعم المالي فالوضعية المالية الحالية في غاية الصعوبة كما أطالب من جميع المحبين الصبر وعدم التسرع في الحكم على اللاعبين المستقدمين وعلى الطاقم الفني بالفشل.