حرمان اتحاد العاصمة من جماهيره لمباراتين

  • PDF


فيما عوقب لاعب دفاع تاجنانت بلعيد لثلاث مباريات
حرمان اتحاد العاصمة من جماهيره لمباراتين
وقعت لجنة الانضباط التابعة لرابطة دوري المحترفين لكرة القدم عقوبة على اتحاد العاصمة تمثلت في حرمانه من جماهيره لمباراتين.
وألقت جماهير اتحاد العاصمة المقذوفات على الملعب خلال المباراة التي جمعت فريقها بشباب قسنطينة ضمن الجولة 11 من الرابطة المحترفة الأولى ما أدى إلى إصابة أحد لاعبي الشباب.
وخسر اتحاد العاصمة أمام شباب قسنطينة (2-1) بملعب عمر حمادي وهي الهزيمة التي عجلت برحيل المدرب البلجيكي بول بوت وتعويضه بالمدرب الجزائري ميلود حمدي.
من جهة أخرى عاقبت لجنة الانضباط لاعب دفاع تاجنانت محمد عايب بحرمانه من اللعب 3 مواجهات بينما أوقفت مدافع اتحاد بسكرة يوسف بن عمارة إلى غاية مثوله أمام المجلس التأديبي يوم 20 نوفمبر.


بعد تعيينه على رأس العارضة الفنية
حمدي يعد بإعادة قطار سوسطارة إلى السكة الصحيحة
وعد ميلود حمدي المدرب الجديد القديم لفريق اتحاد العاصمة جماهير هذا الأخير بإعادة قطار الفريق إلى السكة الصحيحة.
وطلب ميلود حمدي خلال الندوة الصحفية التي عقدها صبيحة امس بملعب عمر حمادي ببولوغين من جماهير الفريق الوقوف كرجل واحد وراء اللاعبين كونهم هم القاطرة الأمامية وحسب قوله إن كل الأمور ستعود إلى نصيبها بداية من الجولة المقبلة فخسارة واحدة لا تعني نهاية حلم فريق يملك كل المقوّمات التي تجعله يلعب من اجل اللعب على لقب البطولة الوطنية لهذا الموسم .
للإشارة عين ميلود حمدي مدربا جديدا للفريق بعقد يمتد إلى نهاية الموسم الكروي الحالي وسيخلف ميلود حمدي المدرب البلجيكي بول بوت الذي أعلن استقالته من تدريب النادي عقب الخسارة التي مني بها أمام شباب قسنطينة (2-1) السبت الماضي.
وكان ميلود حمدي قد تولى تدريب اتحاد العاصمة الذي وصل معه إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا وخسره أمام مازيمبي الكونغولي عام 2015.
ويحتل اتحاد العاصمة المرتبة الـ 11 برصيد 12 نقطة في الدوري الجزائري متأخرا بـ 12 نقطة عن شباب قسنطينة المتصدر بـ 24 نقطة.