اتفاقية بين سوناطراك وشركة أمريكية

  • PDF


لإنشاء شركة مختلطة 
اتفاقية بين سوناطراك وشركة أمريكية


وقع مجمع سوناطراك وشركة بيكر هيوز جنرال الكتريك الأمريكية يوم الخميس في الجزائر عقدا يقضي بإنشاء شركة مختلطة متخصصة في الانتاج المحلي للتجهيزات والمعدات الموجهة لقطاع صناعة النفط والغاز والخدمات المرتبطة بها.
 وقد حضر حفل التوقيع على هذا العقد وزير الطاقة مصطفى قيتوني والرئيس المدير العام لشركة سوناطرك عبد المومن ولد قدور ورئيس شركة بيكر هيوز جنرال الكتريك لورينزو سيمونيللي ومدير عام بيكر هيوز جنرال الكتريك للشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا رامي قاسمي إلى جانب السفير الإيطالي بالجزائر باسكوال فيرارا وممثلي عن سفارة الولايات المتحدة الأمريكية. 
وتقدر قيمة الاستثمار في هذا المشروع الذي سيصبح عمليا بداية من 2019 نحو 45 مليون دولار في المرحلة الأولى لترتفع إلى 200 مليون دولار على المدى الطويل. 
أما بالنسبة لرأسمال هذه الشركة المشتركةي وتحمل اسم شركة سوناطراك - جنرال الكتريك للمعدات البترولية فقد قدر بـ(4) مليار دينار جزائري مملوكة بنسبة 51 بالمائة من قبل سوناطراك و49 بالمائة من قبل شركة بيكر هيوز جنرال الكتريك الأمريكية. 
وفي المرحلة الأولى من المشروع ستشكل اليد العاملة الجزائرية 90 بالمائة من الموظفين بينما ستصل نسبة الاندماج الصناعي للمشروع في حدود 30 بالمائة. 
وأشار المتعاملين الشركاء إلى أن الشركة ستتخصص في تصنيع وتجميع وصيانة أنواع مختلفة من معدات التحكم في الضغط مثل فوهات الآباري وبالتالي إنشاء قاعدة هامة لتلبية الاحتياجات المتزايدة لنشاطات المنبع في الجزائر مع العمل على التصدير إلى السوق الجهوي. 
 وتقع الشركة المرتقب استحداثها في منطقة أرزيو الصناعية (وهران ) على مساحة 20 ألف متر مربع وستتكفل بتكوين أكثر من 200 مهندس خلال السنوات السبع الأولى من بداية النشاط. 
 وبالإضافة إلى خلق فرص العمل المباشرة في منطقة أرزيوي سيساهم هذا المشروع في تطوير وتعزيز سلسلة التموين المحلية مما يسمح بإنشاء عدد كبير من الوظائف غير المباشرة فضلا عن تعزيز النظام البيئي لمنظومة النفط والغاز في جميع أنحاء البلاد من خلال تنمية نسيج المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. 
 وعلى هامش حفل التوقيع قال السيد قيتوني إن هذه الشركة ستكون رافد مهم للجزائر في مجال الصناعة المحلية لتجهيزات قطاع الطاقة لأنها ستعكف على صنع رؤوس الآبار التي ما تزال حتى الآن مستوردة من الخارج. 
 وأضاف أن هذه الشركة هي الأولى في افريقيا لتصنيع هذا النوع من المعدات البترولية مؤكدا أن فائض الإنتاج سيتم تصديره إلى الدول الافريقية. 
ويعتمد المشروع على خبرة شركة بيكر هيوز جنرال الكتريك الواسعة في مجال تصنيع معدات حقول النفط وتعزيز الخبرات العالمية والمحلية للشركة لتوفير حلول الإنتاج. 
ق. إ