سعر بترول الجزائر يقارب 67 دولارا للبرميل

الأحد, 04 فبراير 2018


سجل انتعاشا طفيفا..
سعر بترول الجزائر يقارب 67 دولارا للبرميل 


وصل سعر سلة خامات الـ 14 لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) يوم الخميس 1 فيفري إلى 83ر66 دولارا للبرميل مقارنة بالسعر المسجل يوم الأربعاء الفارط حيث وصل إلى 28ر66 للبرميل حسب ما جاء نشرته المنظمة على موقعها الالكتروني. 
 وتضم سلة خامات أوبك التي تعد مرجعا في مستوى سياسة الإنتاج خام صحاري الجزائري والخام البحري القطري والخام العربي الخفيف السعودي وخام التصدير الكويتي وخام مربان الإماراتي والايراني الثقيل والبصرة الخفيف العراقي وخام السدر الليبي وخام بوني النيجيري وخام ميراي الفنزويلي وجيراسول الأنغولي وربيع الخفيف الغابوني وأورينت الإكوادوري. 
وسجل خام القياس العالمي مزيج برنت يوم الجمعة انخفاضا بـ51ر1 دولار عن التسوية السابقة إلى 14ر68 دولارا للبرميل. 
ومن جهتها سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي انخفاضا بـ03ر1 دولار عن التسوية السابقة إلى 77ر64. 
وحسب بعض المحللين فإن النفط هبط مع صعود الدولار الأمريكي أمام العملات الرئيسية بعد نمو قوي للوظائف في الولايات المتحدة الأمريكية في جانفي. 
ومن جهة أخرى تبقى أسعار الخام تلقى دعما من التزام منظمة الدول المصدرة للنفط وشركائها من المنتجين المستقلين بتخفيضات الإمدادات إلى جانب تزايد الطلب العالمي. 
وكانت منظمة أوبك ودول من خارجها قد توصلت في اجتماعها المنعقد بتاريخ 30 نوفمبر 2016 إلى اتفاق يقضي بخفض حجم استخراج النفط بنحو 8ر1 مليون برميل يوميا اعتبارا من مطلع عام 2017 ليصل إلى 5ر32 مليون برميل يوميا. 
واتفقت الدول من خارج المنظمة على أن يبلغ حجم التخفيض الإجمالي لاستخراجها من النفط 558 ألف برميل يوميا تبلغ حصة روسيا منها 300 ألف برميل يوميا. 
وقرر وزراء الدول المشاركة في اتفاقية خفض إنتاج النفط في نوفمبر الماضي تمديد الاتفاق إلى غاية نهاية 2018. 
من جهته أكد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك أن بلاده خفضت إنتاجها من النفط في شهر جانفي الماضي بمقدار 2ر301 ألف برميل يوميا وهذا في إطار اتفاق منظمة البلدان المصدرة للنفط ودول من خارجها. 
 وحسب ما أوردته وسائل الإعلام الروسية فإن موسكو تنفذ بشكل تام الالتزامات يالتي أخذتها على عاتقها بتخفيض حجم استخراج النفط يفي إطار اتفاق دول منظمة أوبك ودول أخرى من خارج المنظمة حيث بلغ حجم التخفيض خلال شهر جانفي الماضي نحو 2ر301 ألف برميل يوميا . 
وقد سجل مستوى الامتثال مستوى قياسيا حيث بلغ حوالي 129 بالمئة خلال شهر ديسمبر 2017 فيما بلغ في جانفي 2017 نسبة 87 بالمئة حسب ما كانت قد أعلنت عنه اللجنة الوزارية المشتركة للمنتجين الأعضاء وغير الأعضاء في أوبك لمتابعة اتفاق فيينا لخفض الإنتاج بمناسبة اجتماعها السابع المنعقد بمسقط (سلطنة عمان) يوم 21 جانفي الفارط. 
للإشارة فإن الاجتماع الثامن للجنة الوزارية المشتركة للمنتجين الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك وغير الأعضاء لمتابعة اتفاق فيينا لخفض الإنتاج سيعقد بالمملكة السعودية في أفريل المقبل. 
وجدير بالذكر أن أسعار النفط ارتفعت هذا العام إلى أعلى مستوياتها منذ ديسمبر 2014 ليجري تداولها فوق 70 دولارا للبرميل بدعم من تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وشركائها خارج المنظمة وأهمهم روسيا.


ق. إ