ظاهرة الألتراس تجتاح الملاعب الجزائرية

  • PDF

مناصرون يبحثون عن التميّز..
ظاهرة الألتراس تجتاح الملاعب الجزائرية

عرفت الملاعب في الأونة الأخيرة ظاهرة لم يتعوّد عليها روادها ألا وهي الألتراس والتي تعتبر حديثة النشأة مقارنة بالدول الأخرى وقد باتت تشكل خطرا حقيقيا يهدد الكرة الجزائرية فما المقصود بالألترلس وما أهدافها؟ وما أبرز مجموعات الألتراس الموجودة في الجزائر؟
الألتراس كلمة لاتينية تعني المتعصبين وتعود نشأتها إلى سنة 1940 بالبرازيل لتنتقل لدول أوروبا الشرقية ثم الغربية وآسيا وشمال إفريقيا وتميل هذه المجموعات إلى استخدام الألعاب النارية أو ما يسمى بـ الكراكاج وأيضا الغناء وترديد الهتافات الحماسية لدعم فرقهم كما يقومون بتوجيه الرسائل إلى اللاعبين وتقوم هذه المجموعات بعمل دخلات أو ما يسمى بـ التيفو في أهم المباريات.
والهدف المنشود من الألتراس هو التشجيع والمؤازرة والإنتقال مع الفريق المحبوب أينما حطّ الرحال وقد اتخذت الألترا في الجزائر منحى آخر وهو محاربة العنف فوق المدرجات الجزائرية بكل أنواعه على عكس بعض الألترات في العالم التي أخذت منحى سياسيا خطيرا وأصبحت تحرض العنف بين المشجعين.
وجرى أول داربي للألتراس في الجزائر بملعب بولوغين في العاصمة ما بين مولودية سعيدة (ميغا بويز) ومولودية الجزائر (فاردي ليون) في أجواء حميمية حيث صنعت المجموعتين أجواء رائعة مع روح رياضية كبيرة من دون أي مشاكل أو عنف.


بعض الألترا المعروفة في الجزائر
تكتض الساحة الكروية في الجزائر بالعشرات من مجموعات الألترا منها أيروسي ألجيري (إتحاد العاصمة) ديابلو (إتحاد العاصمة) لوكا قازي (شباب قسنطينة) فاردي ليوني (مولودية الجزائر) توالف بلاير (مولودية الجزائر) فاناتيك رادز (شباب بلوزداد) كابيلي بوينز (شبيبة القبائل) (ميغا بويز) مولودية سعيدة بولينا (جمعية الشلف) راد باور (جمعية شلف) داي بوينز (نصر حسين داي) وألترا أندريا (إتحاد الحراش). 
ومن أبرز المجموعات أيضا ألترا أي روسي ألجيري. ULTRA I ROSSI ALGERI الخاصة بإتحاد العاصمة وقد تأسست هذه الأخيرة يوم 28 ديسمبر 2008 على يد الشبان كلهم حماسا وحبا للونين الأحمر والأسود.


مميّزات الألترا في الجزائر 
لعل أهم شيء يميز الألترا الجزائرية هو كونها تمزج بين الطريقة الأوروبية الحضارية للتشجيع والتقاليد الجزائرية في التشجيع المعروفة منذ القدم والمتمثلة في الغناء دون توقف فوق المدرجات وإشعال الألعاب النارية (فيميجان العكري).
وللألتراس أربعة مبادئ أولها عدم التوقف عن التشجيع أثناء المباراة ثانيا يمنع الجلوس أثناء المباراة ثالثا حضور أكبر عدد ممكن من المباريات الذهاب والإياب بغض النظر عن التكاليف أو المسافات وأخيرا يظل الولاء قائما للمجموعة المكونة (عدم الإنضمام لأخرى).


سارة خطال