قاتلان في قبضة الأمن

تمكنت عناصر الشرطة القضائية لأمن ولاية الوادي في ظرف قياسي من توقيف مقترفي جريمة القتل حرقا التي راح ضحيتها شاب في الثلاثينيات من العمر.

وحسب ما أورده بيان صادر عن خلية الإعلام بأمن الوادي، تلقت "أخبار اليوم" نسخة منه، فإن تفاصيل القضية تعــود وقائعها إلى تلــقي مصالح أمن ولاية الوادي نــداء عـبر الرقم الأخضر 15-48 مفـاده تواجـد شخص بأحد الأحياء وسط مدينة الوادي مصاب بحروق متفاوتة الخطورة في مختلف أنحاء جسده بعد تعرضه للحرق بواسطة مادة قابلة للإشتعال، ليتنقل بعـدها مباشرة عـناصر الشرطة إلى عين المكان وفتح تحقيق في القضية بمسرح الجريمة أين تم الإكتشاف أن عـملية حرق الشاب كانت بفعل فاعل لتباشر عـناصر شرطة الوادي عمليات المداهمة والبحث والتحري عن الفاعلين لتسفر العملية في ظرف قياسي أقل من ساعتين من الزمن من توقـيف المشتبه فيهـما في القضية، ليتم تحويلهما مباشرة إلى مقـر أمن الولاية ومباشرة التحقيق، وبعـد إستيفاء جميع الإجراءات القانونية اللازمة تم إعـداد ملف قضائي للمتورطين وتقديمهما أمام الجهات القضائية بإقليم الإختصاص التي أصدرت في حقهما أمر إيداع المؤسسة العقابية عن إرتكابهما جناية محاولة القتل العمدي عن طريق إضرام النار في جسد الغير.