مضيفو «إيغل آزور» في إضراب

من المرتقب أن يدخل مضيفو ومضيفات شركة «ايغل ازور»الفرنسية، بما فيها العاملين في فرع الجزائر، في إضراب دوري بداية من اليوم الأحد وحتى يوم الثلاثاء، تنديدا بأوضاع العمل التي يصفها بيان وارد من نقابة الموظفين بالسيئة. وسيشمل الإضراب فرع باريس يوم الأحد، وفرع ليون يوم الاثنين وفرع مارسيليا يوم الثلاثاء، حسب ما أورده موقع "كل شيء عن الجزائر".

خطوة قال رئيس نقابة الموظفين «دونيس شاونسي» في تصريح للصحافة الفرنسية ـ حسب موقع الإقتصادي الفرنسي ـ، بأنها لا تهدف إلى إبقاء الطائرات في الأرض أو شل الشركة أوالاضرار بالمسافرين، وإنما إيصال صوت الموظفين لمالك شركة الطيران الثانية في فرنسا. وأفاد ذات المصدر بأن نقابة الموظفين كانت قد أودعت نهاية شهر جويلية إعذار ينذرها بالاضراب، فيما لم تحرك الشركة ساكنا بهذا الخصوص.

وهدّد المتحدث بإسم موظفي شركة إيغل ازور، بتصعيد الإضراب في حل عدم تجاوب إدارة الشركة وإلتزامها بالرد الكتابي على إنشغالات الموظفين المتعلقة خاصة بالرواتب المجمدة منذ ثلاث سنوات، وظروف العمل الصعبة.

كما دعت النقابة في بيانها إلى التفاوض في إطار إتفاق جماعي مع مجلس الإدارة فيما يتعلق بإنشغالات المضيفين والمضيفات المطالبين بإنهاء تجميد الأجور وتنفيذ جدول المرتبات الجديد وفق برنامج الزيادة في الربح على المبيعات.

وللإشارة فان شركة «إيغل أزور» توظف حوالي 1200 موظف، وتقوم أسبوعيا بنحو 300 رحلة نحوى الجزائر والبرتغال ومالي وغينيا ولبنان والصين والسنغال.