وفاة "آلفيس فرنسا"

  • PDF

رحل المغني الفرنسي الشهير، جوني هوليداي، الملقب بـ"آلفيس فرنسا" نسبة إلى ملك الروك الأمريكي والعالمي ألفيس بريسلي، عن عمر يناهز 74 عاما. .

وأعلن مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء أن مغني الروك الفرنسي توفي بعد معركة مع السرطان.

وبعد مسيرة حافلة امتدت على مدى 50 عاماً، ترجل "أيقونة" الروك الفرنسي، الذي حظي بشهرة واسعة في أوروبا والعالم، ورحل.

واسمه الحقيقي جون فيليب سميت، ولد بباريس في 15 جوان 1943. وجمع بين الغناء والتلحين والتمثيل، وبدأ مسيرته الفنية "الرسمية" سنة 1960، إلا أن الطفل جوني كان منذ صغره محباً للفن، فقد انضم يوم كان عمره 11 سنة إلى فرقة ترفيه عائلية صغيرة أسسها خاله.

وعانى خلال سنواته عدة مشاكل "شخصية" تراوحت بين محاولات الانتحار، والإدمان والضرائب، وغيرها، لكنه ظل أيقونة الروك الفرنسي رغم الصعاب.

واعتبر لسنوات طويلة واحداً من المغنين الفرنسيين والفرنكفونيين الأكثر شهرة، ومن أكثر الحاضرين في المشهد الإعلامي الفرنسي.

وسجلت مبيعات إصداراته أكثر من 100 مليون أسطوانة. وسجل أكثر من 1000 أغنية منها أكثر من مائة قام بتلحينها بنفسه، وحصل 40 مرة على ما يسمى في عالم التسجيلات القرص الذهبي و22 مرة على قرص البلاتين. وتابع حفلاته أكثر من 28 مليون شخص في 180 جولة غنائية.