إطلاق شبكة لتعزيز حقوق الطفل في الجزائر

  • PDF

أشرفت هذا الثلاثاء بالجزائر العاصمة المفوضة الوطنية لحماية حقوق الطفل، رئيسة الهيئة السيدة مريم شرفي على الإطلاق الرسمي ل"شبكة الإعلاميين الجزائريين لتعزيز حقوق الطفل" ، وذلك بحضور الأسرة الإعلامية وممثلي وزارتي الإتصال والعدل .

وفي كلمة لها أوضحت مريم شرفي أن الإطلاق الرسمي لـ"شبكة الإعلاميين الجزائريين لتعزيز حقوق الطفل" هو بمثابة ثمرة الدورة التكوينية الأولى التي نظمتها الهيئة بالتنسيق مع مكتب المنظمة الدولية للإصلاح الجنائي ووزارة الاتصال (25 ديسمبر -28 ديسمبر 2017) والتي شارك فيها 24 صحفيا ممثلين لمختلف وسائل الإعلام السمعية ـ البصرية والمكتوبة بإشراف من خبراء وطنيين وأجانب حول حقوق الطفل ودور الصحافة في تكريسها وحمايتها وترقيتها.

وفي ذات السياق، أشارت السيدة شرفي أن الإقتراح المتعلق بإنشاء شبكة الإعلاميين الجزائريين لتعزيز حقوق الطفل بادر اليه إعلاميون خلال الدورة التكوينية ليتجسد اليوم بمرافقة من الهيئة للتأكيد على ضرورة العمل سوية لنشر ودعم ثقافة الطفل وكذا على أهمية الاعلام في نشر ثقافة حقوق الطفل والتعريف ببرامج وسياسات ترقية وحماية هذه الشريحة.