عرقاب: النشاطات المنجمية في مقدمة أولويات الحكومة

  • PDF


للوصول إلى أسواق جديدة
عرقاب: النشاطات المنجمية في مقدمة أولويات الحكومة


أكد وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب يوم الخميس بالجزائر العاصمة ان الحكومة قررت إعادة وضع النشاطات المنجمية في المقدمة للوصول إلى اسواق جديدة مشيرا إلى اهمية اعتماد مخابر تحليل العلوم الجيولوجية والذي يشكل حسبه محورا هاما من اجل التنافسية والنمو والشغل في هذا المجال.
وفي كلمته الافتتاحية لأشغال يوم دراسي حول اعتماد مخبر العلوم المنجمية التابع للديوان الوطني للبحث الجيولوجي والمنجمي ابرز السيد عرقاب على أن الدولة عازمة على انعاش القطاع المنجمي من خلال التوجيهات الجديدة التي تنعكس بإعادة تنشيط القطاع للعب دور أكبر في التطوير الاقتصادي والاجتماعي .
كما ذكر الوزير بمسعى الحكومة لرفع القطاع إلى مستوى الامكانيات الجيولوجية والمنجمية الهائلة لمواجهة الطلب المتنامي على المواد المنجمية وتلبية احتياجات الصناعة الوطنية من المواد الاولية المعدنية التي تزخر بها الجزائر سواء على سطح الارض او في باطنها وذلك بهدف الحد من استيرادها والرفع من نسبة الادماج في مختلف مجالات الصناعة.
كما اشار الوزير إلى أن الحكومة قررت اعادة وضع النشاطات المنجمية في المقدمة للوصول إلى اسواق جديدة لكونها الضامن الوحيد لاقتصاد تنافسي يضمن التنمية المسؤولة والمستدامة .
 وفي هذا الصدد اعتبر السيد عرقاب ان اعتماد مخابر البحث الوطنية في المجال المنجمي من شأنه فتح آفاق واعدة لانعاش الصناعة في هذا المجال .
كما دعا الوزير الديوان الوطني للبحث الجيولوجي والمنجمي الذي يعد منبعا لتنمية القطاع حسبه إلى ان يعد نفسه ليصبح قطب امتياز ويضطلع بدور الرائد في الدراسات والبحوث .