توقيف أكثر من 2700 شخص متورّط في الجريمة بالعاصمة

  • PDF

في ظرف شهر واحد
توقيف أكثر من 2700 شخص متورّط في الجريمة بالعاصمة

تمكّنت مصالح الأمن لولاية الجزائر خلال شهر فيفري المنصرم من معالجة 2372 قضية أفضت إلى توقيف 2795 شخص. ومن بين الموقوفين 945 شخص متورّط في قضايا تتعلّق بحيازة واستهلاك المخدّرات والأقراص المهلوسة 277 شخص متورّط في حمل الأسلحة البيضاء المحظورة و1573 شخص متورّط في قضايا مختلفة.
حسب البيان الصادر عن خلية الاتّصال لأمن ولاية الجزائر تلقّت (أخبار اليوم) نسخة منه فإنه من بين القضايا المعالجة 323 قضية متعلّقة بالمساس بالممتلكات و731 قضية متعلّقة بالمساس بالأشخاص من بينها قضيتان متعلّقتان بالقتل العمدي. أمّا بالنّسبة لقضايا الجنح والجنايات ضد الأسرة والآداب العامّة فقد عالجت مصالح أمن ولاية الجزائر 35 قضية بينما تمّت معالجة 401 أخرى قضية متعلّقة بالجنايات والجنح ضد الممتلكات العمومية بالإضافة إلى 102 قضية متعلّقة بالجرائم الاقتصادية والمالية. من جهة أخرى وبخصو قضايا حمل الأسلحة البيضاء المحظورة عالجت ذات المصالح 219 قضية تورّط فيها 227 شخص تمّ تقديمهم أمام العدالة وأودعوا الحبس الاحتياطي إلى غاية استكمال التحقيقات معهم وفي مجال مكافحة المخدّرات تمّ خلال شهر فيفري المنصرم معالجة 780 قضية تورّط فيها 945 شخص أين أسفرت عن حجز 101 كلغ و615 غرام من القنّب الهندي بالإضافة إلى 4829 قرص مهلوس. وبخصوص نشاطات الشرطة العامّة والتنظيم خلال نفس الشهر من السنة الجارية قامت قوّات الشرطة بـ 189 عملية مراقبة للنشاطات التجارية المنظّمة أين تمّ تنفيذ 40 قرار غلق صادر عن السلطات المختصّة. وفي مجال الوقاية المرورية سجّلت مصالح الأمن العمومي خلال هذه الفترة 18268 مخالفة مرورية تمّ على إثرها سحب 4439 رخصة كما تمّ تسجيل 95 حادثا مروريا أصيب على إثره 102 شخص بجروح وتسجيل حالة وفاة واحدة.
الجدير بالذكر أن معظم هذه الحوادث ناتجة عن عدم احترام قانون المرور بالدرجة الأولى. ومن جهة أخرى قامت مصالح الأمن العمومي لأمن ولاية الجزائر بـ 1369 عملية حفظ النّظام أمّا في مجال حماية العمران والبيئة فقد قامت  بـ 22 عملية هدم بأمر من السلطات الإدارية وعملية واحدة  بأمر من السلطات القضائية كما سجلت خلال نفس الشهر 56796 مكالمة عبر الخطّ الأخضر (48-15) وكذا خطّ النجدة (17).
عتيقة مغوفل