الوالي يسدي تعليمات لرفع وتيرة أشغال مختلف المشاريع

  • PDF


في إطار النظرة المتعلقة بتزيين وعصرنة العاصمة
الوالي يسدي تعليمات لرفع وتيرة أشغال مختلف المشاريع
 كثف والي ولاية الجزائر من الخرجات الميدانية التي من شأنها أن تسمح بالوقوف على وتيرة تقدم الأشغال بمختلف المشاريع المتعلقة بالمخطط الأزرق الذي يرتكز على استرجاع العلاقة المتينة التي كانت تربط المواطن العاصمي بالواجهة البحرية والتي كانت تشكل امتدادا طبيعيا لمدينة الجزائر وذلك بتوفير فضاءات وأماكن للراحة والاستجمام على مستوى كل الشريط الساحلي في إطار النظرة المتعلقة بتزيين وعصرنة العاصمة. 
 
ي. تيشات
قام المسؤول الأول للجهاز التنفيذي لولاية الجزائر محمد عبد النور رابحي بزيارة تفقدية لمعاينة عدد من ورشات العمل الجاري إنجازها على طول الشريط الساحلي بإقليم الولاية حيث عاين مشروع تهيئة الواجهة البحرية الممتد من ملعب فرحاني إلى غاية ساحة كيتاني وصولا إلى الأميرالية أين يتم حاليا إنجاز فضاءات ومرافق للتسلية والترفيه وممارسة الأنشطة الرياضية وأماكن للراحة والترفيه للعائلات والشباب خاصة وأن المنطقة تعرف توافدا كبيرا للمواطنين والزوار من مختلف الفئات ومن داخل وخارج الوطن. 
واستمع الوالي إلى عرض حول تقدم الأشغال أين أسدى جملة من التعليمات للقائمين على المشروع قصد التسريع في وتيرة تقدم الأشغال حيث شدد بضرورة العمل بنظام 7/7 وتسليم المشروع خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية والتكفل والاهتمام بالأشخاص بدون مأوى المتواجدين بالمنطقة وفتح مداخل من المنتزه إلى البحر لتسهيل عملية وصول الزوار إلى الشاطئ واختيار مواد بناء ذات جودة ونوعية عالية تتماشى مع طبيعة مشروع التهيئة والعناية والحفاظ على أشجار النخيل المتواجدة وغرس أشجار جديدة ودعوة الجمعيات الناشطة في مجال الرياضة والترفيه لدراسة متطلبات الشباب الخاصة بنوعية الرياضات المطلوبة والتي يتم ممارستها بكثرة.
 
توسعة منتزه الصابلات وتهيئة الفضاء المقابل لجامع الجزائر
أبدى والي العاصمة عدم رضاه واستياءً كبيراً حول سيرورة تقدم أشغال توسعة منتزه الصابلات أين تتم عملية تهيئة على طول الشريط الساحلي وعليه أسدى تعليمات صارمة وفورية تمثلت في الشروع في تهيئة المساحات الخضراء وتسريع إجراءات إنجاز محلات وأكشاك بمواصفات عصرية ومباشرة أشغال تنصيب الإنارة قبل انتهاء المشروع.
كما شملت زيارة الوالي مشروع تهيئة الفضاء المقابل لجامع الجزائر الذي يتم على مستواه أشغال تهيئة الفضاء تكملة لما تم إنجازه على مستوى منتزه الصابلات لاستقطاب أكبر عدد من العائلات والسياح وذلك بتوفير العديد من مساحات الترفيه والتسلية للمواطنين حيث أسدى ذات المسؤول تعليمات لتسريع وتيرة الأشغال والعمل بنظام 3 8/ طيلة أيام الأسبوع ومضاعفة الموارد البشرية والمادية مشددا على ضرورة تسليم المشروع قبل نهاية الثلاثي الأول وتنظيف وإعادة تشغيل النافورات التي على إثر معاينتها أبدى انزعاجه الشديد للحالة التي آلت إليها بالإضافة إلى تسخير فرق متابعة دائمة لمتابعة وصيانة ساحة الجامع متمثلة في التنظيف الاعتناء بالمساحات الخضراء والمحافظة على واجهات الأكشاك.
 
إنجاز محوّل بين شارع طرابلس والمحمدية
وتفقد الوفد الولائي مشروع إنجازالجسرالمحول الرابط بين شارع طرابلس والمحمدية الذي يتوفر أيضا على ممرللراجلين بالرصيف طوله أربعة أمتار مخصص للراجلين وعلى مقربة من محطة السكة الحديدية المتواجدة على مستوى حسين داي ومن محطة الترامواي سيما وأن تواجد وسائل النقل المختلفة ستساهم في التسهيل على المواطنين عملية الوصول إلى الجامع فيما سيتم تجهيز الطريق بمركبات صغيرة تنقل المواطنين من المحطتين نحو جامع الجزائر حيث أسدى تعليمات لاستغلال المساحات المحاذية للجسر في إنجاز مواقف للسيارات والتسريع في وتيرة الإنجاز.
واختتم والي ولاية الجزائر محمد عبد النور رابحي زيارته بمعاينة الأشغال المنجزة بمحاذاة قصر المعارض بالصنوبر البحري نحو منطقة الليدو بالمحمدية المتضمن انجاز طريق ساحلي سياحي سيتم تجهيزه بمرافق ترفيهية ورياضية ومنتزهات على طول الواجهة البحرية وصولا إلى المنطقة الشرقية تامنفوست بخليج الجزائر حيث وجه تعليمات بضرورة تنصيب أعمدة الإنارة والتسريع من وتيرة الأشغال لاستلام المشروع وفق آجاله المحددة.