المنيعة إطلاق عملية إحصاء للطيور

  • PDF

المنيعة
إطلاق عملية إحصاء للطيور 
شرع في عملية إحصاء الطيور المهاجرة بصنفيها المائية والمعششة على مستوى المناطق الرطبة والبحيرات المنتشرة بإقليم ولاية المنيعة حسب ما افاد به المحافظ الولائي للغابات درقاوي مصطفى الذي أوضح بأنّه يجري الإحصاء بمشاركة الشبكة الوطنية لملاحظي الطيور الجزائريين لمنطقة الجنوب الشرقي (2) حيث تشمل هذه العملية جميع ولايات الوطن والتي تتم مرتين كل سنة مثلما وستشمل هذه العملية جميع المناطق الرطبة بالولاية وفي مقدمتها بحيرة سبخة الملاح المصنفة عالميا منذ سنة 2004 في إطار الإتفاقية الدولية للحفاظ والاستخدام المستدام للمناطق الرطبة (رامسار) حيث وفرت كافة المستلزمات التي تتطلبها وذلك بغرض الوصول إلى نتائج بخصوص أنواع الطيور وعددها الحقيقي. 
وستحصي محافظة الغابات بالمنيعة كافة أنواع الطيور المتواجدة عبر المناطق الرطبة بإقليم الولاية تنفيذا لتعليمات المديرية العامة للغابات التي ذكرت أنه لوحظ خلال هذه السنة تراجعا ملحوظا في أعداد الطيور المهاجرة والذي قد يكون بسبب تغيرات المناخ.
وفي ذات السياق صرح المفتش بمحافظة الغابات لولاية غرداية بوزيدي محمد الأمين أنه أحصي خلال العملية السابقة 33 نوعا من الطيور المهاجرة و24 صنفا من الطيور المعششة في المنطقة بالإضافة إلى 12 نوعا من الطيور المحمية وهي العملية الإحصائية التي تقوم بها مصالح محافظة الغابات على المستوى الوطني مرتين كل سنة (شتوي/صيفي) في إطار الإحصاء العالمي للطيور المهاجرة والمعششة بمختلف أنواعها.
ي.تيشات