برمجة تسليم مشروع المصعد الهوائي لوهران في أواخر أوت

  • PDF

لن يكون عملياً خلال فترة ألعاب البحر المتوسط..
برمجة تسليم مشروع المصعد الهوائي لوهران في أواخر أوت

تولي السلطات الوصية لولاية وهران أهمية بالغة لوضع المصعد الهوائي لمدينة الباهية حيز الخدمة في أقرب الآجال يأتي ذلك في الوقت الذي أسدى وزير النقل عبد الله منجي تعليمات صارمة تدارك التأخر المسجل في نسبة تقدم أشغال إعادة تأهيل وإصلاح المصعد الهوائي الذي يمتد طوله 1900 متر بمجموع 36 عربة من ثمانية مقاعد بنقل زهاء 1200 راكب في الساعة.

ي. تيشات
شدد وزير النقل عبد الله منجي بوهران على تدارك التأخر المسجل في مشروع المصعد الهوائي لمدينة وهران لتسليمه في أواخر أوت القادم ملحا خلال زيارته التفقدية لهذا المشروع بأعالي جبل مرجاجو على بذل المزيد من الجهود وتكثيف الفرق التقنية ورفع عدد العمال والعمل على مدار 24 ساعة لتدارك التأخر المسجل لتقليص آجال تسليم المشروع المقررة في أكتوبر القادم كما حث على مراجعة مخطط الانجاز وإعداد تقارير أسبوعية لمتابعة نسبة تقدم أشغال إعادة تأهيل وإصلاح المصعد الهوائي لمدينة وهران التي تجاوزت 75 بالمائة وفق الشروحات المقدمة مع العلم أن الوزارة الوصية رفعت جميع العراقيل الإدارية والمالية للمؤسسة الأجنبية المشرفة على المشروع.
ومن المرتقب الشروع خلال الشهر الجاري في مرحلة التجارب التقنية لهذا المشروع الذي لن يكون عمليا خلال فترة ألعاب البحر الأبيض المتوسط المقررة من 25 جوان إلى 6 جويلية القادم بعاصمة الغرب الجزائري كما تعكف هيئة خلال تلك الفترة بمراقبة جميع الأجهزة الالكتروميكانية والكوابل والعربات وغيرها للتأكد من سلامتها لتمنح شهادة المطابقة لدخول المصعد الهوائي حيز الاستغلال.
وتشتمل الأشغال على وجه الخصوص في إعادة تأهيل وتحديث المحطات الثلاثة والمتواجدة بحي النصر (الدرب سابقا) وأعالي جبل مرجاجو وتوسعتها وإعادة بناء محطة سي صالح (الصنوبر سابقا) بتكلفة اجمالية لهذا المشروع الذي أسند لمؤسسة سويسرية نمساوية تقدر بأكثر من 1.47 مليار دج.
وستمكن هذه الوسيلة العصرية للنقل التي يمتد طولها زهاء 1900 متر بمجموع 36 عربة من ثمانية مقاعد بنقل زهاء 1200 راكب في الساعة وفق ذات المديرية التي أوضحت بان إعادة تأهيل وتحديث المصعد الهوائي لوهران سيسمح بالتخفيف من ازدحام حركة المرور بوهران وإضفاء صبغة جمالية على المدينة وضمان تنقل الزوار والسياح من وسط المدينة إلى أعالي جبل مرجاجو في أحسن الظروف للتمتع بالمناظر الجميلة وكذا تقليص الاكتظاظ على الطريق المؤدي لذات الموقع السياحي.