ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها المبين

  • PDF


ورد ذكره في القرآن الكريم
47
(أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ)
[النور: 25] مرة واحدة
البَيِّنُ أمره المبين لعباده سبيلَ الرَّشاد والموضِّح لهم الأعمال الموجبة لثوابه والأعمال الموجبة لعقابه والمبيِّن لهم ما يأتونه ويَذَرونه.
وجاء ارتباطه باسم (الحق) حيث الله هو الحق الذي يبين لهم الحقائق.
أثر الإيمان بالاسم:
- في القرآن البيان البَيِّنُ الواضحُ لكلِّ ما يحتاجه بنو الإنسان في حياتهم بأروع عبارة وأجمل أسلوب وفيه بيان كُلِّ شيء من البداية للنهاية حتى يستقرَّ أهلُ الجنة في نعيمهم وأهلُ النار في جحيمهم (جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ) [المائدة: 15].
- سَمَّى الله تعالى رسولَه - صلى الله عليه وسلم - بالمبين تأكيدًا على بيان رسالته للبشريَّة (وَقُلْ إِنِّي أَنَا النَّذِيرُ الْمُبِينُ) [الحجر: 89].
- وَرَدَ اسمُ (المبين) مرَّةً واحدةً فقط في القرآن وذلك في أعقاب اتِّهام المنافقين لأمِّ المؤمنين عائشة - رضي الله عنها - في حادثة الإفك فَأَظْهَرَ اللهُ براءتَها وأبان للمسلمين طهارتَها ومكانتَها (يَوْمَئِذ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ) [النور: 25] .