ندوة دولية عن الإسلاموفوبيا في إسطنبول الأربعاء

  • PDF


تعقد الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان لمنظمة التعاون الإسلامي بالتعاون مع وزارة العدل بالجمهورية التركية ندوتها الدولية الخامسة حول الإسلاموفوبيا: انتهاك لحقوق الإنسان ومظهر معاصر للعنصرية في اسطنبول يومي الأربعاء والخميس المقبلين.
ووفق بيان للتعاون الإسلامي أمس الأحد سيقوم كل من وزير العدل التركي عبد الحميد غول والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين ومسؤولين في المنظمة وآخرين أمميين بافتتاح أعمال الندوة صباح الأربعاء بإسطنبول.
وسيحضر حفل الافتتاح ممثلون عن جميع الدول الأعضاء والدول ذات صفة المراقب في منظمة التعاون الإسلامي بما في ذلك مؤسساتها الوطنية لحقوق الإنسان وكذلك خبراء من مختلِف الهيئات الدولية والإقليمية ذات الصلة إضافة إلى كبار المسؤولين في الأمم المتحدة وكبار مسؤولي الوزارات التركية المعنية وممثلي وسائل الإعلام.
وستدور الندوة حول تحليل جذور وممارسات الإسلاموفوبيا وكيف ينتج عنها سلوكيات وسياسات تمييزية ضد المسلمين كأفراد وجماعات .
كما ستناقش الندوة كذلك التشريعات القائمة وأفضل الممارسات على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية لمكافحة التمييز على أساس العرق والدين والأصل.
كما ستصدر عن الندوة توصيات في شكل وثيقة ختامية لاقتراح تدابير عملية لكافة أصحاب المصلحة قصد مكافحة الإسلاموفوبيا على مختلف المستويات وفقا للمعايير الدولية لحقوق الإنسان والتي تهدف إلى حماية الخصوصيات الدينية والثقافية لكل المجتمعات.
وانتشرت ظاهرة الإسلاموفوبيا بسرعة من البلدان الأوروبية وباتت أخبار الاعتداء على المسلمين تأتي من معظم العواصم الأوروبية.