طالبان تشن هجوما داميا على قافلة للشرطة الأفغانية

  • PDF


أعلن مسؤولون أفغان مقتل 22 شرطيا في كمين نصبته حركة طالبان لقافلة تابعة للشرطة بولاية فراه غرب أفغانستان الليلة الماضية وتبنت طالبان الهجوم معلنة وصول عدد القتلى إلى 25.
ونصب مقاتلو طالبان كمينا لقافلة لقوات الأمن في منطقة لاش جوين في فراه وهي ولاية نائية منخفضة الكثافة السكانية على الحدود مع إيران حيث تسيطر طالبان على أجزاء كبيرة من المناطق الريفية.
وأكد المتحدث باسم الشرطة محب الله محب وقوع الكمين دون تقديم تفاصيل لكن مصدرا في مستشفى بالولاية أكد أن 22 جثة وصلت بعد الهجوم وذلك بعدما صرح عضو المجلس المحلي للولاية داد الله قانه بمقتل عشرين شرطيا بينهم ضابط جرى تعيينه مؤخرا وإصابة أربعة آخرين بينهم نائب قائد شرطة الولاية.
وقال المتحدث باسم طالبان قاري يوسف أحمدي إن الهجوم أسفر عن مقتل 25 شرطيا بينهم قادة كبار وتدمير أربع عربات مضيفا أنه تم الاستيلاء على كميات كبيرة من الأسلحة.
ويصف مسؤولون الوضع في ولاية فراه بأنه هش ومستمر في التدهور كما سبق أن أعلن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس أن عدد قتلى الهجمات في أفغانستان يبلغ 500 شهريا وهو رقم يقول كثير من المسؤولين في كابل إنه أقل من الخسائر الحقيقية.