هنية يندد باستهداف الاحتلال مسيرات العودة والفصائل تبحث الرد

  • PDF


استنكر رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية تعمد قوات الاحتلال الإسرائيلي استهداف المتظاهرين السلميين المطالبين برفع الحصار خلال مسيرات العودة شرقي قطاع غزة.
وقال هنية خلال مشاركته السبت في تشييع جثامين الشهداء الذين استهدفهم رصاص الاحتلال الجمعة إن الاتصالات جارية مع الوسطاء لكبح جماح الاعتداءات وإلزام الاحتلال بتفاهمات التهدئة وإنهاء الحصار المفروض على غزة.
وتأتي تصريحات هنية في وقت قالت فيه غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية السبت إنها في حالة تشاور منذ مسيرات الجمعة حيث استشهد أربعة فلسطينيين.
وقد شيّع الفلسطينيون في قطاع غزة أربعة شهداء قتلوا أمس برصاص قوات الاحتلال خلال مواجهات اندلعت في عدد من نقاط التّماس شرقي قطاع غزة ضمن فعاليات الجمعة التاسعة والثلاثين من مسيرات العودة وكسر الحصار .
وندد المشاركون في هذه المسيرات بما تقوم به دولة الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني وطالبوا بوقف العدوان على القطاع.
من جهتها حذرت الهيئة الفلسطينية الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار من الانفجار مجددا في قطاع غزة جراء استمرار الاحتلال في التسويف والمماطلة في رفع الحصار ووقف العدوان.
ودعت الهيئة خلال مؤتمر صحفي مصر باعتبارها الجهة الراعية إلى إلزام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتطبيق تفاهمات التهدئة ورفع الحصار المفروض على غزة.