السودان تتعهد بحل أزمة الخبز والوقود

  • PDF


بعد أسبوع ساخن
السودان تتعهد بحل أزمة الخبز والوقود 
تعهدت السلطات السودانية بحل أزمة شُح الخبز  والوقود والسيولة النقدية بحلول منتصف شهر جانفي المقبل لتهدئة الأوضاع في  البلاد التي شهدت منتصف الأسبوع الماضي اندلاع احتجاجات شعبية منددة بتردي  الأوضاع الاقتصادية و ارتفاع أسعار السلع الضرورية في الوقت الذي أكدت فيه  
التقارير عودة الهدوء الى المدن التي كانت مسرحا للمظاهرات بعد اشتباكات بين  محتجين و قوات الأمن. 
وقال وزير الإعلام السوداني الناطق الرسمي باسم الحكومة جمعه بشارة أرور خلال مؤتمر صحفي بثه التلفزيون السوداني إن أزمة شُح الخبز والوقود والسيولة النقدية في طريقها إلى الحل في منتصف شهر يناير المقبل مؤكدا أن  الحكومة تبذل جهودا مكثفة عبر آلياتها لمعالجة الأزمة التي تمر بها البلاد  والمتمثلة في توفير الخبز والنقود والوقود. 
و صرح المسؤول السوداني نؤكد للمواطن أن الأمور ماضية في الانفراج متوقعا  
إمكانية تجاوز الأزمة بنسبة كبيرة جدا حتى يوم 15جانفي  المقبل و سيقود إلى  الاستقرار الاقتصادي كما قال. 
و كان الرئيس السوداني عمر البشير تعهد الإثنين الماضي من جهته   في أول  تصريح له بعد سبعة أيام من اندلاع مظاهرات شعبية منددة بتدهور الأوضاع  الاقتصادية وارتفاع أسعار السلع الاساسية بإجراء إصلاحات اقتصادية توفر  للمواطنين حياة كريمة . 
ونقلت وكالة السودان الرسمية للأنباء (سونا) عن الرئيس البشير تعهده خلال  لقاءه مع مسؤولين أمنيين محليين بـ إجراءات حقيقية تعيد ثقة المواطنين في  القطاع المصرفي . ودعا السودانيين إلى عدم الالتفات لمروجي الشائعات والحذر  من الاستجابة لمحاولات زرع الإحباط .