هذه تفاصيل محاكمة ترامب

  • PDF

لائحة اتهام ثقيلة تحاصر الرئيس المهزوم
**
سلّم مجلس النواب الأمريكي لائحة الاتهام التي يواجهها الرئيس السابق دونالد ترامب إلى مجلس الشيوخ من أجل محاكمته في اتهامات بالتحريض على الهجوم الدامي على مبنى الكونغرس (الكابيتول) في السادس من جانفي الجاري لينطلق بذلك أول إجراء في تاريخ الولايات المتحدة يرمي إلى عزل رئيس سابق.
ق.د/وكالات
حمل النواب التسعة -الذين عيّنتهم رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي مدّعين عامّين في المحاكمة- القرار الاتهامي وانتقلوا به في موكب سار وسط صمت مهيب من مجلس النواب إلى مجلس الشيوخ مخترقين الردهات نفسها المزينة باللوحات والتماثيل التي اجتاحها أنصار ترامب.
وتمت قراءة اللائحة -التي تحمل تهمة التحريض على العصيان - أمام مجلس الشيوخ ويواجه ترامب الاتهام بالتقصير للمرة الثانية وهو ما لم يواجهه أي رئيس أمريكي آخر.
ووفقا لقواعد الاتهام بالتقصير يؤدي وصول لائحة الاتهام إلى مجلس الشيوخ رسميا إلى بدء المحاكمة ورغم ذلك وافق قادة مجلس الشيوخ على تعديل القواعد من خلال تأخير البداية الفعلية للمحاكمة إلى الأسبوع الذي يبدأ في الثامن من فيفري المقبل.
*تهديد أمن البلاد
وتلا رئيس فريق الادعاء النائب الديمقراطي جيمي راسكين لائحة الاتهام وقال إن ترامب تورط في ارتكاب جرائم وجنح جسيمة من خلال التحريض على العنف ضد حكومة الولايات المتحدة.
وأضاف أن ترامب عرّض أمن الولايات المتحدة ومؤسساتها الحكومية للخطر بشكل جسيم وهدد نزاهة النظام الديمقراطي.
من جهته تعهّد الرئيس المؤقت لمجلس الشيوخ السيناتور الديمقراطي باتريك هيلي بضمان إجراء محاكمة نزيهة وعادلة للرئيس السابق وقال إنه ملتزم بتطبيق قسمه من أجل تحقيق العدالة النزيهة ولعب دور الحَكَم المحايد.
وأضاف هيلي أنه يأخذ هذا القسم بجدية فائقة وأنه لن يتراجع عن واجباته الدستورية لإدارة محاكمة الرئيس السابق بإنصاف وعدل.
وفي السياق نقلت شبكة سي إن إن (CNN) أن الرئيس جو بايدن أعرب عن اعتقاده بعدم الحصول على الأصوات الكافية لإدانة ترامب خلال محاكمته بمجلس الشيوخ.
وقالت الشبكة إن بايدن أبدى تشككا في أن يصوت لإدانة ترامب 17 عضوا جمهوريا بمجلس الشيوخ وهو العدد اللازم لهذه الخطوة إذا صوّت جميع الديمقراطيين الخمسين لصالح الإدانة.
من جهته قال السيناتور الجمهوري راند بول إن محاكمة ترامب غير دستورية مضيفا أنه سيطلب التصويت على إذا كان يحق محاكمته.
*فريق متنوع
وكانت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي اختارت أعضاء فريق الادعاء وجاءت الاختيارات محملة بالدلالات إذ تم تشكيل الفريق من 9 نواب ديمقراطيين ووصفت التشكيلة بأنها صورة للتنوع الأمريكي على النقيض من نزعة القوميين البيض التي كانت دافعا وراء الهجوم على الكونغرس وفقا للمتابعين.
وبين النواب التسعة: ستيسي بلاسكيت وجو نيجوز من أصول أفريقية وخواكين كاسترو من أصول لاتينية وتيد ليو من أصول آسيوية كما ضم الفريق عضوين من اليهود وهما جيمي راسكين رئيس الفريق وديفيد سيسيليني.
وسيعمل هذا الفريق على إقناع أعضاء مجلس الشيوخ المئة بأن من الضروري إدانة ترامب ومنعه من شغل أي منصب فدرالي في المستقبل بما في ذلك الرئاسة.
ولإدانة ترامب يتعين على الفريق كسب تأييد 17 عضوا على الأقل من الجمهوريين في مجلس الشيوخ لتضاف إلى أصوات الديمقراطيين الخمسين.