غزّة.. الحرب المدمّرة في أبشع صورها

  • PDF

جثث مقطّعة الأعضاء ومعتقلون عراة
غزّة.. الحرب المدمّرة في أبشع صورها
قالت وزارة الصحة في غزّة إن 20915 فلسطينيا استشهدوا وإن 54918 أصيبوا في الغارات على غزّة منذ السابع من أكتوبر وأضافت الوزارة أن 241 فلسطينيا استشهدوا وأصيب 382 خلال الساعات الـ24 الماضية وقال متحدث الوزارة أشرف القدرة في بيان: ارتفاع حصيلة العدوان إلى 20 ألفا و915 شهيدا و54 ألفا و918 إصابة منذ 7 من أكتوبر الماضي .
ق.د/وكالات
وأوضح المصدر نفسه أن جيش الاحتلال ارتكب خلال 24 ساعة الماضية نحو 18 مجزرة بحق عوائل بكاملها راح ضحيتها 241 شهيدا و382 إصابة . وأعرب عن الخشية من أن يكون استهداف محيط مجمع ناصر الطبي (في خان يونس جنوب قطاع غزّة) هو تكرار للسيناريو الذي نفذه الجيش ضد مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزّة ومستشفيات شمال القطاع . وطالب القدرة المؤسسات الأممية بحماية مجمع ناصر الطبي وحماية الطواقم الطبية والجرحى والمرضى وآلاف النازحين فيه .
استشهد فلسطينيون جلهم من الأطفال والنساء جراء القصف على غزّة فيما دفنت جثامين 80 شهيدا أعادها الاحتلال الذي أكد أن حربه على القطاع ستستمر عدة أشهر أخرى وخلال 24 ساعة فقط استشهد أكثر من 240 فلسطينيا في قصف الاحتلال لمناطق القطاع وفق وزارة الصحة في غزّة.
وشُنت غارات على بني سهيلا جنوب القطاع إضافة إلى قصف مدفعي استهدف المناطق الشرقية والشمالية من غزّة ومنطقة جحر الديك جنوبا. وأصيب عدد من النازحين بجروح في قصف مدفعي استهدف مقر جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في مدينة خان يونس الذي يؤوي آلاف النازحين.
كذلك استشهد مواطنان بينهما سيدة وأصيب عدد بجروح إثر قصف استهدف مخيمي البريج والمغازي.
وتزامن القصف المتنقل مع إعلان شركة الاتصالات الفلسطينية وجوال انقطاعا كاملاً لخدمات الاتصالات والإنترنت مع قطاع غزّة وعادة ما ينذر قطع الاتصالات بمجازر أكثر وحشية ينفذها الاحتلال.
وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها البالغ حيال القصف لغزّة وحضّت تل أبيب على اتّخاذ كافة الإجراءات الممكنة لحماية المدنيين.
في الموازاة دفن 80 شهيدا في مقبرة جماعية بعدما أعاد الاحتلال جثامينهم إلى القطاع عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر.
وأكدت مصادر في وزارة الصحة في غزّة أن هذه الجثامين احتجزها جيش الاحتلال في الأيام الأخيرة في مشارح مستشفيات ومقابر جماعية ونقلها إلى داخل الاحتلال.
وبعد إدخالها القطاع الفلسطيني نقلت الجثامين التي وضعت في أكياس زرقاء اللون على متن حاوية على شاحنة ثم ووريت الثرى في مقبرة جماعية في ميدان مفتوح في مدينة رفح في جنوب غزّة.
وتسلمت وزارة الصحة الجثامين عبر معبر كرم أبو سالم جنوبي القطاع فيما تولت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية عملية دفنهم في مقابر جماعية.
ميدانيا أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح المسلح لحركة حماس أنها أوقعت قتلى وجرحى بتفجير فتحة نفق في قوة مكونة من 8 جنود شرق مخيم البريج وذلك في عملية إضافية تزيد من خسائر الاحتلال المتصاعدة. فقد أعلن جيش الاحتلال مقتل ضابطين وجندي وإصابة 5 آخرين بينهم ضابط بجروح خطيرة ما يرفع حصيلة قتلاه المعلنة إلى 495 منذ اندلاع الحرب في 7 أكتوبر الماضي.
مع ذلك فإن هرتسي هليفي قال إن الحرب ستستمر عدة أشهر أخرى .
وبيّن في مؤتمر صحافي بعد تفقده جنودا في القطاع إن أهداف الحرب ليس من السهل تحقيقها. الحرب ستستمر عدة أشهر أخرى وسنعمل بأساليب مختلفة حتى يتم الحفاظ على الإنجاز لفترة طويلة .
في الموازاة اعتبر أوفير جندلمان المتحدث باسم بنيامين نتنياهو أنه يجب نزع سلاح غزّة وإقامة منطقة أمنية مؤقتة بمحاذاة حدود القطاع مع جنوب الاحتلال بالإضافة إلى آليات تفتيش على الحدود بين غزّة ومصر لمنع تهريب الأسلحة .
إلى ذلك أثارت الانتهاكات التي نفذها الاحتلال ضد عدد من المعتقلين في غزّة بعد نقلهم إلى ملعب اليرموك القريب من جباليا في القطاع غضبا وانتقادات واسعة.
وتداول نشطاء فلسطينيون على وسائل التواصل الاجتماعي صورا لمجموعة من المواطنين الذين اعتقلهم الجيش وهم عراة بـ الملابس الداخلية فقط وبينهم أطفال.
ووفق المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان فإن عشرات النساء اللواتي تم اقتيادهن إلى ملعب اليرموك وجرى نزع الحجاب عن رؤوسهن وتفتيشهن من الجنود وتعرض العديد منهن للتحرش الصريح والضرب والتنكيل.
*سرقة أعضاء
من جهته اتهم المكتب الإعلامي الحكومي في غزّة الاحتلال بسرقة أعضاء من الجثامين ودعا إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة.
وقال المكتب في بيان: بعد معاينة الجثامين تبين أن ملامح الشهداء مُتغيرة بشكل كبير في إشارة واضحة إلى سرقة الاحتلال أعضاء حيوية من أجساد هؤلاء الشهداء .
المكتب الإعلامي الحكومي: بعد معاينة الجثامين تبين أن ملامح الشهداء مُتغيرة بشكل كبير في إشارة واضحة إلى سرقة الاحتلال أعضاء حيوية من أجسادهم
وأضاف البيان أن الاحتلال سلم الجثامين مجهولة الهوية و رفض تحديد أسماء هؤلاء الشهداء أو الأماكن التي سرقها منها .
وندد المكتب بـ امتهان الجيش لكرامة جثامين 80 شهيدا فلسطينيا .
وأفاد بأن الاحتلال قام بتكرار هذه الجريمة (احتجاز جثامين) أكثر من مرة خلال حرب الإبادة الجماعية كما قام سابقا بنبش قبور في جباليا (شمال القطاع) وسرق بعض جثامين الشهداء منها .
ولفت إلى أن الاحتلال ما يزال تحتجز جثامين عشرات الشهداء من غزّة داعيا إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة تماما في اختطاف جيش الاحتلال لجثامين الشهداء وسرقة أعضائهم الحيوية .
وأدان المكتب المواقف الصامتة للمنظمات الدولية التي تعمل في قطاع غزّة مثل منظمة الصليب الأحمر تجاه مثل هذه الجرائم الفظيعة التي يرتكبها جيش الاحتلال .
*صور بقايا بشرية 
الى ذلك تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لبقايا بشرية تم العثور عليها عند مدخل بيت حانون شمال قطاع غزّة.
وقال الناشط الفلسطيني يوسف ميمه إنه تم العثور على جثث متحللة لمدنيين فلسطينيين في بيت حانون بعد 80 يوما من الإبادة الجماعية مشيرا إلى أن بلدة بيت حانون هي واحدة من أولى المناطق التي تعرضت لقصف عنيف واجتياح بري من الدبابات حيث قتلت قوات الاحتلال آلاف الفلسطينيين ومنعت المسعفين من الوصول إلى الشهداء.
وظهر في الصور المتداولة جثث تحلل بعضها بشكل كامل وعظام بشرية ملقاة على الطرقات وفي الشوارع العامة وبجانبها بقايا ملابس.
وفي 23 ديسمبر الجاري تم العثور على عشرات الجثث بعضها لنساء وأطفال ملقاة بالطرقات في منطقة تل الزعتر ومحيط المستشفى الإندونيسي في جباليا بعد تراجع القوات المتوغلة منها.
وقال شهود آنذاك إن الكلاب نهشت جزءا من الجثامين بينما تحللت أجزاء أخرى منها .