تصعيد حوثي ضدّ الكيان الصّهيوني

  • PDF

استهداف السفن المتّجهة إلى موانئ الكيان 
تصعيد حوثي ضدّ الكيان الصّهيوني
أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين) بدء ما وصفتها بـ المرحلة الرابعة من التصعيد وتشمل استهداف السفن المتجهة إلى الموانئ التابعة للاحتلال في البحر المتوسط حتى وقف العدوان ورفع الحصار عن قطاع غزة.
ق.د/وكالات
قال المتحدث العسكري باسم الجماعة يحيى سريع في بيان له إن عناصرها سيستهدفون جميع السفن المتجهة إلى موانئ الاحتلال في أي منطقة تطالها أيدينا بغض النظر عن جنسيتها أو وجهتها .
كما أكد أن الجماعة ستفرض عقوبات شاملة على كل سفن الشركات المرتبطة بموانئ الاحتلال في حال أقدمت قوات الاحتلال على شن عملية برية في رفح.
وأضاف إذا شن العدو عملية عدوانية في رفح فسنفرض عقوبات على كل السفن المرتبطة بالموانئ المحتلة وسنمنع سفن الشركات المرتبطة بهذه الموانئ من المرور في منطقة عملياتنا بغض النظر عن جنسيتها ووجهتها .
وقال سريع إن الجماعة تتابع تطورات المعركة في قطاع غزة مع استمرار العدوان والأمريكي والتحضير الجدي لتنفيذ عملية عسكرية عدوانية ضد منطقة رفح.. وكذلك العرض المطروح على المقاومة والذي يريد فيه العدو انتزاع ورقة الأسرى دون وقف دائم لإطلاق النار .
وأشار المسؤول الحوثي إلى أن الجماعة لن تتردد في التحضير والاستعداد لمراحل تصعيدية أوسع وأقوى حتى وقف العدوان ورفع الحصار عن قطاع غزة.
تصريحات يحيى سريع جاءت خلال مظاهرة في صنعاء تضامنا مع الشعب الفلسطيني.
وحملت المظاهرات شعار وفاء يمن الأنصار لغزة الأحرار ورفع المتظاهرون العلم الفلسطيني ورددوا شعارات تدين استمرار العدوان على قطاع غزة وتناهض الدعم الأمريكي المستمر للاحتلال كما خرجت مظاهرات مماثلة في محافظات يمنية أخرى.
كما تأتي تصريحات سريع بعد ساعات من إعلان زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي أن جماعته تحضر لجولة رابعة من التصعيد إذا استمرت الحرب على غزة.
وفي سياق متصل قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنها تثمن عاليا المواقف الشجاعة التي أعلنها الإخوة في قيادة حركة أنصار الله الحوثيين في اليمن انتصارا ودفاعا عن شعبنا الفلسطيني الذي يتعرض لحرب إبادة وتطهير عرقي على يد جيش الاحتلال الصهيوني النازي.
وأكدت حماس أن ما يقوم به الحوثيون من إسناد لشعبنا ومقاومته هو امتداد وترجمة عملية للمواقف التاريخية للشعب اليمني الأصيل في نصرة فلسطين والدفاع عن شعبنا الفلسطيني وإسناد مقاومتنا ضد الاحتلال الغاشم.
* مسيّرات حوثية
وفي المقابل أعلنت القيادة الوسطى الأمريكية في بيان أن قواتها دمرت 3 طائرات مسيرة ضمن المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن.
وذكر البيان أن المسيرات كانت تشكل تهديدا وشيكا للولايات المتحدة وقوات التحالف والسفن التجارية في المنطقة وأن التصدي لها جاء لتأمين حرية الملاحة الدولية.
يشار إلى أن جماعة الحوثي تشن منذ نوفمبر الماضي هجمات متكررة بطائرات مسيرة وصواريخ على السفن المرتبطة بالاحتلال في مضيق باب المندب وخليج عدن وهما من قنوات الملاحة المهمة في البحر الأحمر وذلك في إطار دعمها للفلسطينيين الذين يتعرضون لعدوان مستمر في غزة وباقي الأراضي الفلسطينية.
وأجبر هذا التصعيد العسكري من قِبل الجماعة شركات الشحن على تغيير مسار رحلاتها إلى طرق أطول وأعلى تكلفة حول جنوب أفريقيا كما أثار مخاوف من اتساع نطاق الصراع وزعزعة الاستقرار في كامل المنطقة.