بمساعدة حكم المباراة فالنسيا يوقف برشلونة

  • PDF




انتهت قمة فالنسيا وضيفه برشلونة بالتعادل 1-1 وقلب اشبيلية الطاولة على مضيفه فياريال وحول تخلفه بهدفين نظيفين الى فوز 3-2 اول امس في الجولة الثالثة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.
على ملعب ميستايا كان فالنسيا على وشك تحقيق فوزه التاسع على التوالي والحاق الهزيمة الاولى بضيفه هذا الموسم لولا هدف قاتل في الدقائق الاخيرة.
ويعود الفوز الاخير لفالنسيا على العملاق الكاتالوني (2-1) الى 18 فيفري 2007 وعلى ملعب كامب نو (2-1) الى 17 افريل 2016.
والتقى الفريقان سابقا في 164 مباراة فاز برشلونة 81 مرة وفالنسيا 42 مرة وتعادلا 41 مرة ولم يخسر فالنسيا اي مباراة تحت اشراف مارسيلينو غارسيا تورال الذي تولى المهمة في 11 ماي 2017 بموجب عقد لمدة عامين.
وبدأ الفريقان المباراة بقوة وتبادلا الهجمات دون اي خطورة مباشرة في ربع الساعة الاول مالت بعدها الكفة لصالح الضيوف تدريجيا بيد ان التسرع كان العنوان الاكبر وتمثل ذلك في حالات التسلل خصوصا من جانب الاوروغوياني لويس وسواريز.


لسوء طالع ميسي
الاستعانة بتقنية الفيديو لم تطبق بعد في الليغا
ولسوء حظ ليونيل ميسي ان الاستعانة بتقنية الفيديو لم تطبق بعد في الليغا الاسبانية فبعد ان تلقى تمريرة من سواريز سدد الارجنتيني كرة خاطفة من خارج المنطقة فافلتت من يدي الحارس البرازيلي نيتو وسقطت بين ساقي خلف الخط بشكل واضح وبكامل محيطها بيد ان الاخير اخرجها وكأن شيئا لم يكن ولم يحتسب الحكم شيئا (30).
وهي المرة الثانية التي يتعرض فيها ميسي لموقف مماثل بعد ان سجل هدفا لم يحتسب ايضا في مرمى ريال بيتيس في 20 اوت في الجولة الاولى.
ورد الايطالي سيموني زازا بتسديدة مماثلة ابطل مفعولها الحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن ليرتد ميسي بكرة خطرة ارتمى عليها نيتو (32).
وواصل برشلونة ضغطه الكثيف دون انقطاع لكنه اصطدم بدفاع صلب وصد نيتو بقدمه كرة لسواريز (39) وقطع البرتغالي نيلسون سيميدو مدافع برشلونة كرة خطرة من امام زازا وحولها الى ركنية (40).
واسفرت السيطرة عن هدف لاصحاب الارض بعد عدة تمريرات في الجهة اليسرى بدأها غيديش الى خوسي غايا الذي عكسها امام المرمى ودفعها رودريغو مورينيو بقدمه من مسافة قريبة في قلب المرمى (60).
وتكرر السيناريو من نفس الجهة والمكان بيد ان تدخلا عنيفا لم يعاقب عليه سيميدو اوقف الخطر (62) وانقذ ميسي فريقه من الهزيمة بتمريرة بالمقاس الى جوردي البا لاعب فالنسيا سابقا فتابعها طائرة بقدمه اليسرى في الزاوية اليسرى لمرمى نيتو مدركا التعادل (82).
واصاب اندرياس باريرا شبكة برشلونة من الخارج (90+2) واهدر زازا آخر فرص اللقاء من مسافة قريبة (90+3)ـ وصار رصيد برشلونة 35 نقطة وبقى متقدما على مطارده بفارق اربع نقاط.


مدرب برشلونة:
نقطة فالنسيا جيدة وهدف ميسي واضح
ظهر إرنيستو فالفيردي مدرب نادي برشلونة الإسباني في مقابلة صحفية قصيرة عقب مباراة فالنسيا في المنطقة المختلطة لوسائل الإعلام مؤكدًا أن الهدف غير المحتسب لنجم البلوجرانا ليونيل ميسي أضر كثيرًا بالفريق الكالتوني.


وقال فالفيردي في تصريحاته لقناة Movistar الإسبانية عقب المباراة: كنا نود الحصول على النقاط الثلاث نحن سعداء بالمباراة التي لعبناها .
وأضاف: الهدف الذي سكن مرمانا أضر بنا من الناحية النفسية كان لدينا الشجاعة في جميع الأوقات كنا قادرين على التعادل وتسجيل الهدف الثاني أيضًا كانت مباراة مليئة بالضغوطات ونحن نعتبر أن النقطة جيدة .
وعن هدف ليونيل ميسي غير المحتسب في الشوط الأول قال: هدف ميسي كان واضحًا للغاية الشيء المهم هو السيطرة على التوتر فقدنا التركيز أمام خصم صعب وقوي .
واختتم: نحن لا نهتم بما يقوله الناس ونحن نعلم أننا نريد السيطرة على المباراة هناك أوقات تكون أكثر حظًا من الأخرى فكرتنا دائمًا هي التقدم .


قائد فالنسيا يعترف:
استفدنا من التحكيم أمام برشلونة
اعترف قائد نادي فالنسيا دانيال باريخو بمساعة الحكم لهم في مباراة فريقه أمام برشلونة   بقوله لصحيفة سوبر ديبورتي كنا خائفين من ترك المساحات أمام برشلونة .
وتابع في الشوط الثاني قمنا بتقديم الخطوط وضغطنا جيدًا دفعنا الفريق الكتالوني إلى ارتكاب الأخطاء بفضل الضغط العالي وكانت لنا بعض الهجمات المرتدة .
أما عن هدف ميسي الذي ألغاه الحكم علق باريخو لقد كان هدفًا صحيحًا الحكام ما هم إلاّ بشر أحيانًا يعطونك وأحيانًا يسلبونك .
وأوضح باريخو خرجنا مستفيدين من خطأ الحكم أمس .


وأنهى باريخو تصريحه بالتأكيد على أنهم لا يفكرون في أمر المنافسة على لقب الليغا بل سيوجهون تفكيرهم لمباراة خيتافي القادمة مشيدًا بجماهير فريقه والاستقبال الحار لهم قبل المباراة.




فضيحة هدف ميسي المسلوب تتصدر أغلفة الصحف الإسبانية
تصدرت مباراة برشلونة وفالنسيا أغلفة الصحف الإسبانية الصادرة صباح اليوم الاثنين خاصة الهدف المثير للجدل الذي سجله ليونيل ميسي ولم يحتسبه الحكم.
عنونت صحيفة ماركا على غلافها: هناك فوضى.. وهناك ليغا .
 وفي العنوان الجانبي أشارت الصحيفة لإمكانية مشاركة غاريث بيل وكوفاسيتش لبضع دقائق في مباراة فوينلابرادا القادمة في كأس الملك بعدما انتظما في تدريبات الفريق.
وعلى غلاف صحيفة آس جاء عنوان: الجدل في الليجا..الحكم لم يحتسب هدفا لميسي وتزيد المناقشة حول تقنية الفيديو .
 وأبرزت الريمونتادا التي قام بها فريق إشبيلية بالفوز على فياريال بنتيجة 3-2 بعد أن كان متأخراً بنتيجة 2-0.
وتناولت الصحف الكتالونية لقطة هدف ميسي بمزيد من الحدة فقد عنونت صحيفة موندو ديبورتيفو : فضيحة أخرى .
وتابعت: بعد مرور 10 أشهر على خطأ الحكم فيلامارين..هدف آخر لا يحتسب لميسي .
 وأضافت: برشلونة تفوقت على فالنسيا وألبا سجل هدف من تمريرة سحرية من ليو .
ولم تختلف صحيفة سبروت عن سابقتها وجاء عنوانها لا يمكنهم منع ذلك مع برشلونة .
 كما قالت: سرقة تحكيمية وهدف رائع لألبا.. الحكم ومساعده لم يعلنا هدفا شرعيا لميسي عندما دخلت الكرة نصف متر بالمرمى .
 وواصلت: البارسا أخرج فخره وانتفض ليقتنص نقطة مهمة ويعزز مسيرته القوية في الليغا .




بعد 21 سنة
الليغا تسجل رقمًا مميزًا
انتهت مباراة قمة الجولة الثالثة عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم بين فالنسيا وبرشلونة في ملعب الميستايا بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.
ووفقًا لما ذكره حساب ميستر شيب الإسباني فقد حققت الليغا رقمًا مميزًا لم يتحقق منذ 21 عامًا وتحديدًا في عام 1996 ففي ذلك الموسم وصلت الليغا إلى الجولة الـ 13 و لم تخسر 3 فرق هي برشلونة وريال مدريد وديبورتيفو لاكورونيا.
وفي الموسم الحالي وصلت الليغا إلى الجولة الـ 13 وهناك 3 فرق لم تخسر إلى الآن وهي أندية برشلونة وفالنسيا وأتلتيكو مدريد ويحتلون المراكز الثلاثة الأولى في الترتيب على التوالي.