هذا حصاد الكرة الجزائرية في 2023

  • PDF

الخضر دون هزيمة وإنجاز تاريخي لاتحاد الجزائر
هذا حصاد الكرة الجزائرية في 2023
اعتبرت 2023 بالنسبة للفريق الوطني لكرة القدم ـ والكرة الجزائرية بوجه عام ـ سنة التدارك لمنتخب سجل سنة رابعة بدون هزيمة وبالخصوص استعادة حماس الأنصار قبل انطلاق كأس إفريقيا للأمم كان-2023 (المؤجلة لعام-2024) بكوت ديفوار (13 جانفي - 11 فيفري) فيما حقق فريق اتحاد الجزائر انجازين تاريخيين في المنافسات الإفريقية.
وقد  حطم المدرب الوطني جمال بلماضي خلال سنة 2023 رقما قياسيا جديدا تمثل في قضاء موسم رابع بدون هزيمة على رأس كتيبة الجزائر على غرار سنوات 2019 2020 و2021 بعد المقابلة العاشرة مع المنتخب في نوفمبر الماضي أمام الموزمبيق بمابوتو (فوز: 2-0) لحساب الجولة الثانية من المجموعة السابعة لتصفيات كأس العالم-2026.  
فبعد سنة 2019 التي عرفت تتويج الخضر باللقب القاري في مصر ثم سنتي 2020 و2021 التي ميزتهما تسجيل سلسلة الـ35 مباراة دون انهزام أنهى الناخب الوطني سنة 2023 دون تذوق طعما لهزيمة في 10 مباريات منها ست رسمية وأربع ودية بحصيلة 7 انتصارات و3 تعادلات. ففي هذه السنة سجل رفاق القائد رياض محرز (الأهلي السعودي) 18 هدفا مقابل 6 أهداف دخلت شباكهم.

سياسة التجديد بدأت تؤتي أكلها
نجح المنتخب الجزائري بمجموعة أعيد تجديدها وتشبيبها من تحقيق انطلاقة جديدة موفقة واضعا طي النسيان سنة 2022 التي تميزت بخيبتي الإقصاء من الدور الأول لكان-الكاميرون ثم الهزيمة في مباراة السد لمونديال-2022.
وقد تفطن الناخب الوطني جمال بلماضي للأمر الواقع المتمثل في ضرورة إعادة بناء المنتخب من خلال اصطياد العصافير النادرة حيث تعزز الفريق بلاعبين أمثال آيت نوري بوعناني شايبي قويري وعوار الذين يعدون دعما نوعيا للتشكيلة للسير بها إلى الامام نحن التألق في عالم كرة القدم.
وأتت الصلصة بمفعولها دون انتظار حيث كانت النتائج في الموعد مؤكدة السياسة الجديدة للمدرب الوطني الذي سطر تحديا جديدا يتمثل في استعاد اللقب القاري بالأراضي الإيفوارية ونهائيات كأس إفريقيا التي سيسجل فيها المنتخب الجزائري مشاركته العشرين بعد تأهله عن جدارة واستحقاق للعرس القاري بسيطرته الساحقة للمجموعة السادسة بحصوله على 16 نقطة في ست مباريات متقدما على التوالي تانزانيا (8 ن) المتأهلة وأوغندا والنيجر.


فريد بن ستيتي يعيد المنتخب النسوي للواجهة
وعلى نفس الساق سار المنتخب النسوي حيث عادت زميلات إيناس بوطالب للعرس القاري من بابه الواسع بعد تأهلهن عن جدارة واستحقاق.
تم ذلك بعد أن تولى  المدرب فريد بن ستيتي شؤون المنتخب النسوي حيث نجح الفريق في تجاوز دورين تصفويين أمام أوغندا (2-1 ثم 1-1) والبوروندي (5-1 و1-0) ليحجز بطاقة التأهل للمرحلة النهائية للمنافسة بعد تأهله في طبعات سابقة (2004 - 2006 - 2010 و2014).

منتخب المحليين في نهائي البطولة الإفريقية
بالمقابل كان للمنتخب الجزائري للمحليين شرف بلوغ نهائي البطولة الإفريقية حيث خسر النهائي أمام السنغال (0-0: 4-5 بضربات الترجيح). ولم يخيب لاعبو المدرب الوطني السابق مجيد بوقرة الآمال حيث أثبت هذا الموعد حسن منتوج اللاعب المحلي.


اتحاد الجزائر على قمة القارة الإفريقية
نجح اتحاد الجزائر بعد عدة محاولات فاشلة في التربع على عرش الكرة الإفريقية بتتويجه في شهر يونيو بكأس الكونفدرالية الإفريقية على حساب نادي يونغ أفريكانز التنازاني.
وقد نجح أصحاب اللونين ألحمر والأسود في يونيو في طبع النجمة الإفريقية الأولى بفضل تألقهم في النهائي أمام ممثل تانزانيا نادي سيمبا ورفعهن الكأس بالجزائر أمام حضور قياسي للأنصار.
وعاش محبو الاتحاد ليلة بيضاء في معاقل النادي البارز لحي سوسطارة في أجواء احتفالية كبرى حتى طلوع الفجر.
وكرّر المدرب عبد الحق بن شيخة المهندس الكبير إنجازا آخر بعد ثلاثة أشهر من هذا اللقب القاري وتحصل على الكأس الإفريقية الممتازة أمام العملاق المصري الأهلي عندما فاز عليه في مباراة واحدة (1-0) بالطائف (العربية السعودية) قبل مغادرة الباخرة في شهر أكتوبر والتحاقه في شهر نوفمبر بنادي سيمبا التانزاني.  
وباعتباره احد الأندية الأكثر تتويجا على الصعيد الوطني (8 كؤوس و8 ألقاب للبطولة) التحق اتحاد الجزائر بالأندية المتوجة إفريقيا (مولودية الجزائر وفاق سطيف وشبيبة القبائل).


شباب بلوزداد.. سيطرة مطلقة 
محليا ترك فريق شباب بلوزداد بصمته على البطولة الوطنية بعدما حقق لقبه الرابع تواليا ليؤكد سيطرته على المنافسة ويضيف اللقب العاشر لرصيده حيث يبقى الشباب على بعد أربعة ألقاب عن شبيبة القبائل النادي ألأكثر تتويجا بـ 14 لقبا حيث يعود ـخر لقب لها إلى موسم 2008.
ورمى رفاق شعيب كداد بكل ثقلهم على المنافسة بإنهائهم موسم 2022-2023 بمجموع 64 نقطة وبفارق 14 نقطة على الملاحق المباشر شباب قسنطينة (50 ن).
وبالنسبة للرابطة الثانية (هواة) سجل فريقا نجم بن عكنون واتحاد سوف صعودا تاريخيا للرابطة الأولى قاطعين خط الوصول في المرتبة الاولى أمام أندية أكثر خبرة على غرار ترجي مستغانم واتحاد عنابة وجمعية الخروب وشبيبة تيارت.                                                                                                                                                                                                               
وليد صادي رئيسا جديدا للفيدرالية
وعلى مستوى الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (فاف) انتخب وليد صادي المرشح الوحيد يوم 21 سبتمبر لإتمام العهدة الأولمبية (2020-2024) خلفا لجهيد زفيزف المستقيل من منصبه في جويلية.
وتعهد صادي (43 سنة) الذي يعتبر الرئيس التاسع عشر للفاف منذ سنة 1962 بالقيام بعدة إصلاحات بهدف إعادة كرة القدم الوطنية للسكة وخاصة على المستوى المحلي.
و قبل قدوم العام الجديد 2024 ستكون الكرة الجزائرية أمام تحديات جديدة والبداية بكان-2024 للرجال بكوت ديفوار والسيدات في الصائفة القادمة فيما يسعى الناديان المشاركان في المنافسات الإفريقية للأندية من بلوغ نهائية المطاف.