رونالدو.. تاريخ حافل بالعقوبات:

  • PDF


من الاعتداء على المنافسين إلى الحركات المشينة
رونالدو.. تاريخ حافل بالعقوبات: 


أعلنت لجنة الانضباط في الاتحاد السعودي لكرة القدم إيقاف النجم البرتغالي وقائد نادي النصر كريستيانو رونالدو لمباراة واحدة بالإضافة إلى دفعه غرامة مالية قدرها 10 آلاف ريال سعودي (2700 دولار) على خلفية اللقطة غير الأخلاقية التي أظهرها اللاعب لجماهير نادي الشباب وذلك خلال لقاء الفريقين الذي أقيم يوم الأحد الماضي ضمن منافسات الأسبوع الـ21 من الدوري المحلي.
ولا تعد هذه العقوبة هي الأولى بالنسبة للأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو خلال مسيرته الاحترافية إذ سبق وأن غاب في العديد من المباريات مع الأندية التي لعب لها سابقاً بسبب الإيقاف وفي مقدمتها مانشستر يونايتد الإنجليزي وريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي كما فُرض عليه دفع غرامات مالية لأسباب مختلفة.
وفي هذا الإطار ألقى موقع ايسانسيالي سبورتس الأميركي الخميس الضوء على أبرز العقوبات التي وقعت على اللاعب البالغ من العمر 39 عاماً إذ كانت البداية في العام 2005 حين قام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا بإيقافه لمباراة في مسابقة دوري أبطال أوروبا التشامبيونزليغ مع فريقه مانشستر يونايتد بسبب قيامه بحركة مشينة تجاه مشجعي فريق بنفيكا البرتغالي.
وعاد رونالدو في العام 2007 ليتلقى الطرد في مباراة فريقه ضد نادي بورتسموث والتي تندرج ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم وذلك بعدما قام بنطح لاعب الفريق المنافس ريتشارد هيوز في الدقيقة 85 من عمر اللقاء ومن ثم قامت لجنة الانضباط في الاتحاد الإنجليزي بإيقافه لمباراتين وهو ما جعله نادماً إذ خرج بعد ذلك وأكد بأنه لن يكرر الأمر مرة أخرى.
وبعد انتقاله إلى صفوف نادي ريال مدريد واجه رونالدو الإيقاف لمباراتين في عام 2010 وذلك بعد طرده من مباراة فريقه ضد ملقا ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم في ذلك الموسم بسبب اعتدائه بالمرفق على اللاعب باتريك متيليغا ولكن هذا الأمر لم يتقبله النجم البرتغالي الذي رأى بأن العقوبة مبالغ فيها كثيراً.
وتعرض رونالدو للطرد خلال مباراة النادي الملكي ضد فريق أتلتيك بلباو ضمن منافسات الدوري الإسباني لكرة القدم في العام 2014 ويعود ذلك الأمر إلى التحامه القوي مع مدافع الفريق الباسكي كارلوس غوربيغي قبل أن يعترض على الحكم وهو ما دفع الاتحاد الإسباني لكرة القدم لإيقافه لثلاث مباريات كاملة.
وتجدد إيقاف النجم البرتغالي الفائز مع منتخب بلاده ببطولة يورو 2016 من طرف الاتحاد الإسباني لكرة القدم مجدداً وهذه المرة باستبعاده لمباراتين في الليغا ضد كل من فريقي ريال سوسييداد وإشبيلية في العام 2015 وجاء ذلك بعد طرده من مواجهة فريقه ضد نادي قرطبة إثر ركله للمدافع إديمار.
وفي العام 2017 تعرض رونالدو للعقوبة الأثقل في مسيرته والتي وصلت لإيقافه لخمس مباريات كاملة ويعود ذلك إلى قيامه بدفع الحكم ريكاردو بينغويتشا خلال مواجهة النادي الأبيض ضد غريمه التقليدي برشلونة ضمن منافسات ذهاب نهائي كأس السوبر الإسباني إثر ردة فعله الغاضبة عقب توجيه الحكم للبطاقة الصفراء الثانية في اللقاء وبالتالي الحمراء.
وفُرض على مهاجم يوفنتوس الإيطالي في موسم 2018- 2019 دفع غرامة مالية تقدر قيمتها بحوالي 20 ألف يورو بسبب احتفاله المثير للجدل بهدفه في مرمى نادي أتلتيكو مدريد الإسباني ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
وعقب عودته إلى صفوف نادي مانشستر يونايتد تلقى رونالدو صدمة جديدة في العام 2022 بإيقافه لمباراتين في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم وذلك إثر ردة فعله الغاضبة والمثيرة للجدل مع أحد مشجعي فريق إيفرتون إذ التقط هاتف الأخير حينما كان مغادراً لأرضية الملعب وقام برميه على الأرض.
وانتهت رحلة رونالدو مع فريق الشياطين الحمر بطريقة سيئة للغاية بعدما دخل في مشاكل مع المدرب الهولندي إريك تين هاغ قبل أن يتم استبعاده من مباراة الفريق ضد تشلسي وذلك بسبب ما بدر منه في اللقاء الذي سبقه ضد توتنهام قبل أن يتواصل الصراع بين الثنائي مجدداً وهذه المرة حين خرج في مقابلة إعلامية هاجم من خلالها مدرب أجاكس أمستردام السابق لتقرر بعد ذلك إدارة الفريق فسخ عقده.