تسهيلات جبائية لفائدة المؤسسات

  • PDF

في ظل تضررها من تفشي كورونا
تسهيلات جبائية لفائدة المؤسسات 

أعلنت وزارة المالية عن جملة من التسهيلات التي اعتمدتها الإدارة العامة للضرائب لفائدة المؤسسات المتضررة من الأزمة الصحية التي تعيشها البلاد بسبب تفشي وباء كورونا العالمي. 
وحسب بيان للوزارة فإن هذه التسهيلات التي تندرج ضمن التدابير التي اتخذتها السلطات العمومية والرامية إلى تخفيف الانعكاسات المالية السلبية على المؤسساتي والناتجة عن الأزمة الصحية التي تعيشها البلاد حاليا تشمل تأجيل إيداع التصريحات الجبائية. 
وقد تقرر تمديد إيداع التصريح الشهري G n 50 (المكلفين بالضريبة الخاضعين لنظام الربح الحقيقي والمهن الحرة) لشهري فبراير ومارس ودفع الحقوق والرسوم المتعلقة بهما إلى غاية يوم 20 ماي 2020. 
وأضاف البيان انه يتعين على المكلفين بالضريبة إيداع التصريحات الثلاث (فيفري مارس أفريل) بحلول التاريخ المذكور أعلاه ودفع الحقوق المتعلقة بها. 
أما المكلفين بالضريبة التابعين لمديرية كبريات المؤسساتي فيواصلون إيداع تصريحاتهم الشهرية ودفع الضرائب والرسوم المستحقة الكترونيا. وبخصوص التصريح الفصلي سلسلة G n 50 ter ( المكلفين بالضريبة الخاضعين للضريبة الجزافية الوحيدة ـ التصريح بالضريبة على الدخل الإجمالي- أجور الفصل 
الأول من سنة 2020) فقد تقرر تمديد أجل إيداع هذا التصريح بالنسبة للضريبة على الدخل الإجمالي وأجور جانفي فيفري ومارس إلى غاية 20 ماي 2020. 
وقد تقرر بخصوص التصريح السنوي للنتائج ( نظام الربح الحقيقي) تمديد أجل إيداع التصريح السنوي للنتائج ( الميزانية السنوية والملحقات) إلى غاية يوم 30 جوان 2020. أما بالنسبة للشركات التابعة لمديرية كبريات المؤسسات فيمدد أجل إيداع التصريح السنوي للنتائج إلى غاية يوم 31 ماي 2020. 
وأشار نفس المصدر إلى أن أجل تصفية الرصيد المتبقي من الضريبة على أرباح الشركات هو عشرون (20) يوما ابتداء من تاريخ إيداع التصريح السنوي للنتائج.  وفيما يتعلق بالتصريح السنوي للمداخيل سلسلة G n 1 (مستغلو المؤسسات الفردية) قررت ادارة الضرائب تمديد أجل إيداع التصريح السنوي للمداخيل (الضريبة على الدخل الإجمالي - محلّ الإقامة) إلى غاية يوم 30 جوان 2020. 
من جهة أخرى تقرر تمديد أجل دفع القسط الوقتي الأول للضريبة على الدخل الإجمالي والضريبة على أرباح الشركات إلى غاية يوم 20 جوان 2020. 
ويمكن للمكلفين بالضريبة الذين يعانون من وضعية مالية صعبة التماس الاستفادة من جدول زمني لتسديد ديونهم الجبائية حسب ما أعلنته الوزارة في بيانها. 
كذلك يمكن للمكلفين بالضريبة المستفيدين من جدول زمني أن يلتمسوا تعديل هذا الأخير إذا كانوا يُعانون من نقص في السيولة. 
وفي نفس السياق قررت ادارة الضرائب تعليق تطبيق أحكام المادة 15 من قانون المالية لسنة 2020 الخاصة بِعملية فرض الضريبة على الأرباح غير الموزعة بالنسبة للسنة المالية 2016 وما يليها. 
وفي الأخير ذكرت الوزارة المكلفين بالضريبة أن المصالح الجبائية تبقى في الخدمة قصد التكفل بتصريحاتهم ودفع الحقوق المستحقة وكذا التكفل بطلباتهم وانشغالاتهم الضرورية لممارسة نشاطهم . 
ق. إ