تحقيق 97.3 بالمائة من الخدمات خلال رمضان

السبت, 30 مايو 2020

مؤسسة بريد الجزائر: 
تحقيق 97.3 بالمائة من الخدمات خلال رمضان
أعلن بريد الجزائر أمس السبت أنه تمكن من تحقيق نسبة قدرت بحوالي 97.3 بالمائة من الخدمات خلال شهر رمضان الكريم وذلك رغم المخاطر والصعوبات التي مر بها الموظفون بسبب جائحة الكورونا.
وفي بيان أوضح بريد الجزائر أنه إدراكا لكون الخدمات البريدية حيوية في يوميات المواطن حرص على ضمان توفر عام للشبكة البريدية خلال هذه الفترة (من 24 أفريل إلى 23 ماي) حيث تمكن من تحقيق نسبة قدرت بحوالي 97.3 بالمائة وهو ما يمثل على حد قوله متوسط عدد مكاتب البريد التي فتحت شبابيكها للزبائن بصفة مستمرة واعتمدت في نشاطها على درجة عالية من التحكم التقني .
وأشار ذات المصدر أن النشاط البريدي تميز خلال الشهر الكريم بزيادة وتركيز المعاملات المالية وتزايد ملحوظ لطلب الزبائن على السيولة حيث بلغ إجمالي عدد المعاملات (جميع المعاملات بكل أنواعها) 86081712 بمتوسط 3443268 معاملة في اليوم وبذروة 6277161 معاملة مسجلة خلال يوم 20 ماي 2020 .
وأوضح بريد الجزائر كذلك أن العدد الإجمالي لعمليات السحب بلغ حوالي 7.340 مليار دج بمتوسط يومي 9.10 مليار دج وسجلت ذروة 28 مليار دج خلال يوم 2020.05.21 مؤكدة أن عمليات سحب الأموال المسجلة عبر الشبابيك الآلية GAB التابعة لبريد الجزائر مثلت 28 بالمائة من إجمالي عمليات السحب مقابل 22 بالمائة مسجلة خلال نفس الفترة من النشاط السابق 2019 .
وبالمناسبة أوضح ذات المصدر أنه تم بلوغ الأهداف المسطرة والمتعلقة باستمراريه الخدمة البريدية على مدى شهر رمضان 2020 بفضل الجهود المبذولة من قبل عمال المؤسسة الذين شغلوا مناصبهم وأدوا مهامهم دون كلل سيما أعوان الشبابيك الذين زاولوا عملهم رغم المخاطر وكذا الصعوبات التي لاقوها بسبب جائحة الكورونا .
وأكد أن الشبكة البريدية خلال تلك الفترة أداء حالة استثنائية جراء التدابير الوقائية للحجر الصحي المتخذة من قبل السلطات العمومية والتي تهدف الى الحد من انتشار وباء كورونا 19-COVID والتي اقتضت تخفيض عدد الموظفين وتقليص ساعات عمل المكاتب البريدية مع استحداث خطة عمل خاصة لضمان استمرارية النشاط البريدي.
من جهة أخرى وفيما يتعلق بنشاط البريد والطرود أفاد بيان مؤسسة بريد الجزائر أنه تم وضع بفضل حضيرتها المتنقلة الجديدة التي اقتنتها سنة 2018 وكذا بفضل التزام موظفيها خطة توجيه وتوزيع استثنائية لخدمة المنطقة الجنوبية خصوصا وذلك بالنظر لتوقف الرحلات الجوية من قبل شركات الطيران المختلفة .
وقد شملت البعائث الموجهة يضيف ذات المصدر خصوصا دفاتر الصكوك البريدية وبطاقات الذهبية ورموز PIN وكذا البريد الخاص بالسلطات والإدارات ومؤسسات الدولة موضحا أنه تم تنفيذ ثلاث (3) عمليات توجيه وتوصيل استثنائية خلال شهر رمضان المنصرم لصالح الولايات الحدودية بما في ذلك بشار وأدرار وتندوف وتمنراست.
وقد سمحت هذه العمليات بتوصيل يشير البيان 298 292 دفتر الشيكات و190.144 بطاقة ذهبية ورمز سري.
وحسب ذات المصدر تعود النتائج المرضية التي تم تحقيقها للالتزام الصارم واحترام مواقيت فتح وعمل المكاتب البريدية بما في ذلك خلال أيام الجمعة عندما قررت المؤسسة فتح شبابيكها للسماح للمواطنين بسحب أجورهم والمعاشات عشية شهر رمضان وعيد الفطر .
وفي الأخير أشار بريد الجزائر أن ما لا يقل عن 1.678.777 مستفيد بمبلغ إجمالي يقدر بـ16.615.880.231.90 دج من المساعدات المالية التي تدخل في إطار عملية التضامن 2020.