الجزائر يمكنها تصدير 5 مليار دولار خارج المحروقات

  • PDF

الأمين العام لوزارة التجارة رضوان عليلي:
الجزائر يمكنها تصدير 5 مليار دولار خارج المحروقات

* 14 دولة إفريقية حاضرة في صالون الاستيراد والتصدير البيني الإفريقي

أكد الأمين العام لوزارة التجارة رضوان عليلي يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة ان الصادرات الجزائرية خارج المحروقات يمكن ان تبلغ 5 مليار دولار بنهاية سنة 2021.
وأوضح السيد عليلي على هامش حفل افتتاح الصالون الاول للاستيراد والتصدير البيني الإفريقي ان الصادرات الجزائرية خارج المحروقات يمكن ان تبلغ 5 مليار دولار قبل نهاية سنة 2021 على الرغم من آثار الوباء على النشاط الاقتصادي .
كما اضاف انه على الرغم من اثار الازمة الصحية لكوفيد-19 الا اننا تمكنا من مضاعفة عمليات التصدير خارج مجال المحروقات مما سيسمح لنا بتحقيق مبلغ يتراوح بين 4.5 و5 مليار دولار بنهاية السنة .
وأكد في هذا الصدد ان منطقة التبادل الحر الإفريقية تشكل فرصة حقيقية للبلاد حيث يمكن ان تسمح لها بمضاعفة صادراتها بخمس مرات خلال السنتين المقبلتين تجاه البلدان الإفريقية.
ودعا السيد عليلي المؤسسات الجزائرية إلى اغتنام فرصة منطقة التبادل الحر الإفريقية هذه من خلال المبادرة إلى ترقية مختلف المنتجات الموجهة للتصدير .
وأوضح ذات المتحدث في هذا الصدد ان وزارة التجارة تعمل حاليا على تنشيط مجالس الاعمال مع جميع البلدان الإفريقية ولتحديد جميع الفرص التي من شانها المساعدة على تطوير المبادلات البينية الإفريقية.
و تابع قوله انه بإمكان رجال الاعمال الجزائريين والأفارقة ايضا تحديد تلك الفرص حسب حضورهم الدائم على ارض الميدان سيما من خلال المبادلات التجارية .
كما اكد السيد عليلي ان لقاءات الاعمال والمبادلات بين مسؤولي المؤسسات الجزائرية والإفريقية قد بدأت وهي تهدف إلى حديد الفرص من اجل اقامة شراكات رابح-رابح .
و دعا المؤسسات الإفريقية إلى الاستثمار في الجزائر مؤكدا ان هؤلاء المتعاملين سيستفيدون من جميع التسهيلات اللازمة فضلا عن المزايا الممنوحة في اطار منطقة التبادل الحر الإفريقية.
أما فيما يخص اهداف تطوير المبادلات التجارية البينية الإفريقية التي قدرها الاتحاد الإفريقي بـ3000 مليار دولار على المدى الطويل فقد اكد مسؤول وزارة التجارة ان الجزائر قادرة على اخذ حصة معتبرة من تلك المبادلات شريطة ان تغتنم المؤسسات الجزائرية هذه الفرصة التي توفرها منطقة التبادل الحر الإفريقية .
ويشارك أكثر من 150 عارضا منهم 14 بلدا إفريقيا يوم الثلاثاء في الصالون الأول للاستيراد والتصدير البيني الإفريقي (ايمباكس 2021) المنظم على مستوى المركز الدولي للمؤتمرات بالجزائر العاصمة بهدف السماح للمتعاملين الاقتصاديين في القارة باغتنام الفرص المتاحة في مجال المبادلات والشراكة والاستثمارات.
و يندرج هذا الصالون الذي دشنه الأمين العام لوزارة التجارة والذي سيستمر إلى غاية هذا الخميس في إطار الاستمرارية ومرافقة الاتفاقات الجمركية البينية الإفريقية المتعلقة بإنشاء منطقة التبادل الحر الإفريقية.


ف. هـ