خطوات حاسمة اتخذت لتجسيد المشروع

  • PDF

أنبوب الغاز العابر للصحراء: 
خطوات حاسمة اتخذت لتجسيد المشروع

شكل قرار وضع خارطة الطريق لإنجاز أنبوب الغاز العابر للصحراء ( تي.اس.جي.بي (TSGP) المتخذ من قبل وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب ونظيريه للنيجر ونيجيريا خطوة حاسمة لتجسيد هذا المشروع الطاقوي الهام.
ويندرج توقيع الإعلان المشترك يوم الأربعاء بنيامي على هامش أشغال المنتدى والمعرض الثالث للمناجم والبترول للجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكوموف 2022) من قبل السيد عرقاب مع كل من وزير البترول والطاقة والطاقات المتجددة لدولة النيجر مهامان صاني محامادو ووزير الدولة للموارد البترولية النيجيري تيميبري سيلفا بهدف وضع خارطة طريق في إطار مسار تسريع هذا المشروع.
وأعربت الأطراف الثلاثة عن رغبتها في تجسيد هذا المشروع الاستراتيجي المشترك الذي سيربط السوق الأوروبية بحقول الغاز لنيجيريا مرورا عبر الجزائر والنيجر.
وبعد ان أبدوا ارتياحهم لواقع علاقات التعاون والشراكة التي وصفوها بـ الجيدة جدا التزم الأطراف من خلال توقيع الإعلان بإنجاز هذا المشروع الطاقوي.
وأثناء هذا الاجتماع الثلاثي الاطراف أكد ووزير الدولة للموارد البترولية النيجيري تيميبري سيلفا ان البلدان الثلاثة كبلدان مجاورة وإفريقية ستجتمع لتجسيد هذا المشروع .
وحسب الصحافة المحلية طمأن السيد سيلفا بأنّ بلده سيطلق إنجاز الجزء الكبير من انبوب الغاز العابر للصحراء (614 كلم) المتواجد بإقليم بلده.
من جهته جدد السيد عرقاب تمسك الجزائر بتجسيد هذا الأنبوب الغازي واستعدادها لتعبئة كل الوسائل لإنجاح هذا المشروع.
وثمن وزير البترول والطاقة والطاقات المتجددة لدولة النيجر مهامان صاني محامادو الالتزامات المتخذة من قبل كل طرف لإطلاق هذا المشروع الكبير مشددا على إرادة النيجر في المساهمة فيه فعليا .