أمن العاصمة يطيح بعصابة

  • PDF

أمن العاصمة يطيح بعصابة
أطاحت مصالح الأمن الوطني لولاية الجزائر بشبكة إجرامية منظمة عن جناية استيراد المخدرات في عملية نوعية تندرج في إطار العمل التنسيقي بين كل من مصالح الشرطة ممثلة في مقاطعة الشرطة القضائية الأولى بأمن ولاية الجزائر مصلحة شرطة الحدود البحرية ميناء الجزائر وحراس السواحل وهو ما أفادت به المديرية العامة للأمن الوطني التي أوضحت أن قضية الحال بدأت أطوارها أثناء نزول شخص من باخرة تجارية بمجرد رؤيته للشرطي المكلف بمراقبة محيط الباخرة ارتبك وقام بإلقاء سترة كان يحملها بيده محاولا الفرار ليتم توقيفه من قبل عناصر فرقة الشرطة القضائية لشرطة الحدود.
وأفضى تفتيش السترة إلى العثور على كيس ملفوف يحتوي على مادة بيضاء اللون بعد معاينة أولية من قبل فرقة الشرطة العلمية تبين أنها مخدرات صلبة من نوع الكوكايين .
وبعد إخطار النيابة المختصة إقليميا من قبل الضبطية أمرت بتفتيش الباخرة التجارية مع وضع القضية تحت تصرف مقاطعة الشرطة القضائية الأولى لاستكمال الإجراءات القانونية حيث أسفرت عملية التفتيش بحضور فرقة حراس السواحل عن العثور على كمية أخرى من الكوكايين كانت مخبأة بإحكام داخل إحدى الغرف بالباخرة.
وبعد مواصلة التحريات من قبل فرقة الاتجار غير المشروع بالمخدرات لمقاطعة الشرطة الأولى أفضت العملية عن توقيف أفراد شبكة إجرامية متكونة من (06) أشخاص كما ضبطت مصالح الأمن 2 كلغ و312 غرام من المخدرات الصلبة من نوع الكوكايين مركبة سياحية 6 هواتف نقالة.
وبعد استكمال كافة الإجراءات القانونية تم تقديم المشتبه فيهم أمام النيابة المختصة إقليمياً.
ي.تيشات