أمن عين الدفلى يعالج 415 قضية إجرامية

  • PDF

توبع فيها 432 شخصا
أمن عين الدفلى يعالج 415 قضية إجرامية 

قامت المصالح العملياتية للشرطة القضائية بأمن ولاية عين الدفلى بمعالجة 415 قضية إجرامية خلال شهر جوان 2023 تورط فيها 432 شخصا من مختلف الفئات العمرية أودع منهم 90 شخص بالمؤسسات العقابية ضمن هذا الإطار تم تسجيل ومعالجة 120 قضية تتعلق بالجنايات والجنح المرتكبة ضد الأشخاص تورط فيها 128 شخص أودع منهم 11 الحبس معالجة 82 قضية تتعلق بالجنايات والجنح الماسة بالممتلكات تم تحديد هوية ومتابعة 51 شخص متورط فيها 13 منهم أودعوا الحبس كما تم تسجيل 43 قضية تتعلق بالجنايات والجنح الماسة بالشيء العمومي تورط فيها 58 شخص 10 منهم أودعوا الحبس فيما تم تسجيل 14 قضية ذات طابع اقتصادي ومالي توبع لأجلها 16 شخص أودع منهم 01 الحبس في حين تم تسجيل ومعالجة 19 قضية تتعلق بالآداب العامة سجلت ضد 24 شخص 11 منهم أودعوا الحبس مع تسجيل 11 قضية تتعلق بالجريمة المعلوماتية تم تحديد هوية 07 أشخاص متورطين فيها.
في مجال مكافحة استهلاك وكذا الإتجار غير الشرعي بالمخدرات والمؤثرات العقلية فقد قامت مصالح وفرق الشرطة القضائية بمعالجة 126 قضية توبع لأجلها 148 شخص أودع منهم 43 الحبس أسفرت عن حجز أكثر من 113 غرام مخدرات إضافة إلى 1043 قرص مهلوس من مختلف الأنواع والأحجام.

..وشرطة خميس مليانة تداهم أوكار الجريمة 
نفذت نهاية الأسبوع الفارط قوات الشرطة بخميس مليانة في ولاية عين الدفلى عملية مداهمة إستهدفت أوكار الجريمة والأماكن المشبوهة على مستوى بعض شوارع وأحياء المدينة إندرجت ضمن إطار المخطط الأمني الوقائي المسطر من طرف أمن الولاية خلالها تم تفقد هوية عدة أشخاص من مختلف الفئات العمرية ومراقبة مركبات ودراجات نارية أسفرت عن توقيف ثلاثة (03) أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و47 سنة أحدهم ضبط متلبسا بحيازة مواد مخدرة والأخر محل بحث بموجب نشرة بحث عسكرية والثالث شخص خطير كان محل بحث من طرف مصالح العدالة بموجب 07 أوامر قضائية ( 04 أوامر بالقبض+ 02 صورة قرار نهائي للحبس + 01 أمر بالحبس عن طريق الإكراه البدني ) صدرت ضده من جهات قضائية مختلفة بولايتي عين الدفلى وعين تموشنت لتورطه في قضايا إجرامية تتعلق بسرقة المواشي والمشاركة في سرقة المواشي الضرب والجرح العمدي بالسلاح الأبيض وعدم دفع النفقة حيث جرى اتخاذ الإجراءات القانونية بشأنهم على الفور بالتنسيق مع نيابة الجمهورية المختصة إقليميا.


ب. حنان