التكفل بمئات المواطنين في فنادق

  • PDF


بعد إجلائهم من الخارج..
التكفل بمئات المواطنين في فنادق 
وضعت السلطات المحلية لولاية تييازة المؤسسات الفندقية تحت تصرف 469 مواطن جزائري لإخضاعهم للحجرالصحي بعد إجلائهم من الخارج تجسيدا للتدابير الوقائية المتخذة بسبب جائحة كورونا وهي العملية التي تندرج في اطار الإجراءات المستعجلة التي أقرتها السلطات العليا للبلاد


ي. تيشات
 أفاد والي ولاية تيبازة موسى حاج عمر بانه تم وضع كافة الوسائل الضرورية تحت تصرف المواطنيين الذين تم إجلاءهم من خارج الوطن ويتعلق الأمر بـ469 رعية جزائرية من دولتي بلجيكا (239 مواطن) وألمانيا (230) تم التكفل بهم على مستوى أربعة فنادق بولاية تيبازة في ظروف جيدة مع احترام البروتوكول الوقائي المتخذ لمواجهة تفشي عدوى كورونا  
ويتوزع الرعايا الجزائريون الذين سيخضعون لفترة حجر صحي تدوم 14 يوما بكل من فندق السلام ببوإسماعيل وكذا فنادق كل من القرن الذهبي ومتاريس والبلج بتيبازة مع توفير التغطية الصحية من خلال تسخير أطقم طبية لرعايتهم وكذا توفير كل شروط الراحة اللازمة يضيف ذات المسؤول مبرزا أنه تم تسخير 21 حافلة تنقلهم من المطار الدولي هواري بومدين مجددا تأكيد حرصه الشخصي على السير الجيد لعملية نقلهم وإيوائهم أشار رئيس الهيئة إلى ترأسه لاجتماع موسع ضم أعضاء اللجنة الولائية لتنسيق جهود مكافحة تفشي وباء كورونا إلى جانب مسؤولين محليين آخرين على غرار رئيسي دائرة كل من بوإسماعيل وتييازة مشيرا ذات المسؤول ان عملية إيواء جزائريين بعد إجلائهم من الخارج بمؤسسات فندقية بولاية تييازة تعد رابع عملية تنظم منذ انتشار جائحة كورونا بالجزائر.


إخضاع 540 مواطن للحجر الصحي ببومرداس 
استقبلت ولاية بومرداس 540مواطن جزائري منهم 300 مواطن تم إجلاءهم من فرنسا و240 مواطن من كندا لإخضاعهم لفترة الحجر الصحي بالمركب السياحي أديم بزموري البحري وبالمعهد الوطني للبترول بعاصمة الولاية إلى غاية التأكد من خلوهم من وباء كورونا وهي العملية التي تندرج في اطارمواصلة عملية إجلاء المواطنين العالقين بالخارج جراء التدابير الاحترازية لتفادي انتشار فيروس كورونا بالجزائر.
وقامت السلطات الوصية بتوفير كافة الوسائل الضرورية لضمان راحتهم لاسيما تسخير فريق طبي لإجراء الفحوصات اللازمة والسهر على سلامتهم إلى غاية التحاقهم بمنازلهم العائلية وهوما شدد عليه والي ولاية بومرداس يحى يحياتن الذي أسدى تعليمات صارمة لوضع المعنيين في ظروف مريحة والسهر على راحتهم طيلة فترة إخضاعهم للحجر الصحي.


 الحماية المدنية تغطي 14 إقامة للحجر للعائدين من الخارج
خصصت المديرية العامة للحماية المدنية 1145 عون حماية مدنية بمختلف الرتب و166 سيارة إسعاف و149 شاحنة بالإضافة إلى وضع أجهزة أمنية لتغطية 14 مكان إقامة موجه للحجر الصحي للمواطنين الذين تم إجلائهم بولايات الوادي عين تموشنت مستغانم تلمسان عنابة بومرداس تيبازة والطارف كما سجلت وحدات الحماية 6138 تدخل على المستوى الوطني شمل مختلف مجالات نشاط الحماية المدنية على غرارحوادث المروروالإجلاء الصحي وإخماد الحرائق أما عن نشاطات الوقاية من انتشار فيروس كورونا فقد قامت وحدات الحماية المدنية خلال الفترة المذكورة بـ 243 عملية تحسيسية لفائدة المواطنين عبر كافة الولايات لحثهم وتذكيرهم بضرورة احترام قواعد الحجرالصحي والتباعد الاجتماعي بالإضافة إلى 262 عملية تعقيم شملت منشآت وهياكل عمومية وخاصة بالاضافة إلى المجمعات السكنية والشوارع.
 وفي سياق آخر فقد توفي 11 شخصا حتفهم فيما أصيب 360 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة في حوادث مرور وقعت خلال 48 ساعة التي سبقت نهار أمس السبت على المستوى الوطني بتسجيل أثقل حصيلة بولاية الأغواط بوفاة شخصين وإصابة 04 آخرين بجروح إثر اصطدام وقع بين سيارتين سياحيتين بالطريق الوطني رقم 23 بالمكان المسمى منطقة الجرد بلدية واد مرة كما احصت خلال الفترة الممتدة ما بين 23 إلى 25 جويلية الجاري 240 تدخلا في حوادث مروروقعت عبر عدة ولايات خلفت وفاة 11 شخص وإصابة 360 آخرين بجروح مختلفة ومتفاوتة الخطورة تم إسعافهم بعين المكان ثم تحويلهم إلى المستشفيات المحلية.