غرق 28 جزائرياً خلال أسبوع

  • PDF


17 حالة سُجّلت في شواطئ ممنوعة 
غرق 28 جزائرياً خلال أسبوع


* وفاة 29 شخصا في حوادث المرور في 7 أيام 


لقي 29 شخصا حتفهم فيما أصيب 1561 آخرون بجروح في حوادث المرور وقعت في مختلف مناطق البلاد في الفترة الممتدة ما بين 23 و29 أوت الفارط في حين تم تسجيل 28 وفيات غرقا منها 17 حالة غرق في الشواطئ الممنوعة.


ي. تيشات
 سجلت مصالح الحماية المدنية في حصيلتها الأسبوعية أثقل حصيلة لحوادث المروربولاية المسيلة بوفاة أربعة أشخاص وجرح 50 آخرين تم إسعافهم وتحويلهم إلى المراكز الاستشفائية وهذا على إثر وقوع 32 حادث أما فما يتعلق بحراسة الشواطئ والاستجمام فقد تم تسجيل 28 وفيات غرقا منها 17 حالة في الشواطئ الممنوعة حسب ذات الحصيلة التي تشير إلى أن الوفيات سجلت في كل من ولاية مستغانم (8 وفيات) وولاية بجاية والشلف وجيجل (3 وفيات في كل ولاية) وولاية الجزائر ووهران وعنابة (2 وفيات في كل ولاية) وبعين تموشنت وتلمسان وتيبازة وسكيكدة والطارف (وفاة واحدة في كل ولاية).
أما فيما يخص النشاطات المتعلقة بالوقاية من انتشارفيروس كورونا (كوفيد-19) قامت وحدات الحماية المدنية خلال نفس الفترة بـ328 عملية تحسيسية لفائدة المواطنين عبر48 ولاية لحثهم وتذكيرهم بضرورة احترام قواعد الحجرالصحي والتباعد الاجتماعي بالإضافة إلى القيام بـ771 عملية تعقيم عامة عبر48ولاية مست عدة منشآت وهياكل عمومية وخاصة المجمعات السكنية والشوارع أين خصصت المديرية العامة للحماية المدنية لهاتين العمليتين 1885 عون حماية مدنية بمختلف الرتب بالإضافة إلى 279 سيارة إسعاف و251 شاحنة مضخة.
من جهة أخرى أحصت وحدات الحماية المدنية 3408 تدخلا سمح بإخماد 2460 حريق منها حرائق منزلية وصناعية وأخرى مختلفة أما فيما يخص مكافحة حرائق الغابات والمحاصيل الزراعية خلال نفس الفترة فقد قامت وحدات الحماية المدنية بإخماد 302 حريق منها 114 حريق غابة و69 حريق أدغال و75حريق أحراش و44 حرائق محاصيل زراعية أدت إلى إتلاف 2024 هكتارمن الغابات و418 هكتارمن الأدغال و1175 هكتارمن الحشائش وكذا 43270 ربطة تبن و20997 شجرة مثمرة و468 نخلة كما قامت بـ4960تدخل لتغطية 4460 عملية إسعاف وإنقاذ الأشخاص في خطر.


العثورعلى جثة فتاة مفقودة بالشلف
عثرغطاسو الحماية المدنية على جثة الفتاة المفقودة غرقا بالشاطئ غيرالمحروس المحاذي لشاطئ وادي الزبوج ببلدية سيدي عبد الرحمان بولاية الشلف بعد عمليات بحث حثيثة لليوم الثالث حيث تم العثورعلى الضحية بشاطئ تاغزولت بلدية سيدي عبد الرحمان حيث لفظتها أمواج البحر وهي مغمورة بالرمل وحصى الشاطئ.
وذكر المصدرذاته أنه تم التأكد من هوية الضحية بعد عملية التحري من طرف المصالح المختصة ليتم تحويل جثمانها إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة العمومية الاستشفائية بتنس.